رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

صاحبة فيديو «تحدي كورونا بعزومة على الفطار»: الناس فهموني غلط

كتب: كريم روماني -

08:47 م | الجمعة 07 مايو 2021

اليوتيوبرز منال السيد

عُرف عن فيروس كورونا أن التباعد الاجتماعي والعزلة، عاملين أساسين في الوقاية من الإصابة به، كما أن العزل أصبح فريضة على لمصابين يجب اتباعها، لفترة تصل إلى 15 يوما، بعدها يبدأ يجتمع عقد الأسرة، وهو ما حاولت اليوتيوبر منال السيد، صاحبة قناة مطبخ «لومي لوما»، الخاصة بفنون الطبخ، فعله بعد تعافيها من فيروس كورونا المستجد، فعله، بحسب ما روته في حديثها لـ«الوطن».

وقالت اليوتيوبر إنها أصيبت بفيروس كورونا في أوائل شهر رمضان المبارك شعرت بأعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وكانت خفيفة للغاية: «على الفور تابعت مع الطبيب الذي قال لي إن الإصابة خفيفة جدا، وللاحتياط قررت عزل نفسي في المنزل لمدة 15 يوما، وقضيت حياة مختلفة تماما في العزل عن الحياة الاجتماعية، في المأكل والملبس والمشرب».

منال السيد: قضيت 15 يوما في العزل والناس فهمتني غلط

 

وعن مقطع الفيديو الذي نشرته على قناتها حول تحضير الإفطار لأسرتها رغم إصابتها بكورونا، قالت: «فكرت أعمل حاجة تخفف على نفسية المصابين بفيروس كورونا، فقررت أعمل فطار رمضان في رمضان يجمع أسرتي التي تتكون من 5 أفرد، خاصة بعد مرور فترة كل فرد يستقل بحياته في نفس المنزل»، لافتةً إلى أن الأمر جرى تفسيره بشكل خاطئ: «الناس فهمت غلط أنا عملت فطار عادي للأسرة نفسها معزمتش حد من برة».

وردت اليوتيوبر على السخرية من الإفطار الذي أعدته لأسرتها ووصفه بأنه «العشاء الأخير» قائلةً: «هو مش عشاء أخير ولا حاجة إحنا أسرة عادي وجهزت فطار وفطرنا مع بعض خاصة إنه بقالنا أكثر من 15 يوم كل واحد بياكل وحده»، مشددةً على أنها كانت تعافت تماما من الإصابة بالفيروس في وقا «عزومة الإفطار»: «كنت تعافيت تماما أنا وابنتي من الإصابة بالفيروس، والطبيب سمح لنا بالتعامل بشكل طبيعي في المنزل، وبنتي بتروح دروسها عادي جدا»، إلا أن الشعور بالتعب والإرهاق كان أمرا طبيعيا للمصاب بعد التعافي، حسب تأكيداتها.

أطالب رواد السوشيال ميديا بتحري الدقة ومقصدتش أتحدى كورونا

وأكدت أنها لم تكن تقصد على الإطلاق أن تظهر التحدي لفيروس كورونا أو تشجع على تحديه: «لم أقصد تكرار كلمة (قومت) في الفيديو وهو ما تسببت في الفهم الخطأ، فيروس كورونا خطير ويجب على الجميع الالتزام بالإجراءات الوقائية، وهدفي من الفيديو هو بث روح إيجابية في نفوس المصابين بأنه يمكن التغلب على المرض بالتخفيف عن أنفسهم».

ووجهت اليوتيوبر منال السيد رسالة لرواد مواقع التواصل الاجتماعي، مطالبة بعدم السير وراء الشائعات وتحليل المحتوى جيدا وعدم الاكتفاء بالعنوان: «تحروا الدقة، ويجب فهم المضمون الذي يجري بثه بشكل جيد، وعدم الاكتفاء بقراءة العنوان.. وارد الإنسان يغلط في العنوان»، مشيرةً إلى أنها أسست القناة منذ 6 سنوات، ودائما ما تبق عليها فيديوهات خاصة بالطبخ يستفيد منها الكثير من ربات المنازل، ويتابعها أكثر من مليوني مستخدم، لم يزدادوا كثيرا بالفيديو صاحب الأزمة، مشددةً على أنها لن تغلق القناة: «مستحيل القناة دي أنا تعبت فيها كتير».