رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

حبيبة محمد رمضان ونسبت ابنها لرجل أخر.. معلومات عن تارا عماد بعد تصدرها التريند

كتب: غادة شعبان -

06:57 م | الثلاثاء 04 مايو 2021

تارا عماد

استطاعت الفنانة تارا عماد، خطف قلوب متابعيها خلال دراما رمضان 2021، حيث قدمت اللون الصعيدي في مسلسل «موسى» بدور حبيبة محمد رمضان المتوفية «نجاة»، وجاء مشهد وفاتها في الحلقات الأولى من العمل وحاز على إشادة كبيرة إذ برعت في تأديته، وأثنى عليها الجميع، حتى ظهرت مجددًا ضمن أحداث المسلسل في الحلقة 21، بروحها بعدما تخيل «موسى» ذلك في ليلة زفافه.

على الجانب الآخر، قدمت تارا عماد، دورًا مختلفًا في مسلسل «ضد الكسر» بشخصية فتاة محجبة، تدعى «ملك»، التي تربطها علاقة قوية بشقيقتها «سلمى» التي تقوم بدورها الفنانة نيللي كريم.

تارا عماد في ضد الكسر: نسبت ابنها لرجل آخر

تقوم تارا عماد، خلال مسلسل «ضد الكسر»، بدور فتاة جمعتها علاقة عاطفية بشخص وأنجبت منه، وتزوجت من آخر وقامت بإثبات نسبه له، الأمر الذي جعلها تفكر في خطط شيطانية، وتتنازل عن بعض حقوقها، حتى علم زوجها بالأمر ورفعها عليها قضية، ما جعل الفنانة تتصدر محركات البحث والتريند.

ويُقدم«هُن»، خلال السطور التالية، معلومات عن الفنانة تارا عماد.

- تارا عماد، ممثلة وعارضة أزياء مصرية.

- ولدت في 11 مايو عام 1993، وتبلغ من العمر 27 عامًا.

- تارا ولدت لأب مصري وأم  يوغسلافية من مونتينيغرو.

-بدأت حياتها المهنية في سن مبكر، حيث ظهرت في العديد من الإعلانات منذ كان عمرها 4 سنوات.

- عملت تارا كعارضة أزياء منذ كان عمرها 14 سنة.

- شاركت بعمر الـ 17 سنة في مسابقة ملكة جمال العالم من المراهقات والتي أقيمت في البرازيل، واستطاعت أن تعود لمصر بلقب ملكة جمال أفريقيا والوصيفة الأولى لملكة جمال العالم للمراهقات عام 2010.

- بعد الثانوية العامة انتسبت إلى كلية إدارة الأعمال في الجامعة الأمريكية، بالإضافة إلى متابعتها ورش تمثيل سواء مع الفنان أحمد كمال أو أون لاين مع مؤسسات أمريكية.

- كانت أولى أعمالها الفنية كان في مسلسل «الجامعة» الذي ضم عددا من الممثلين الشباب، وإخراج هاني خليفة عام 2011.

تارا عماد تروي قصة تعرضها للتنمر

 كانت الفنانة تارا عماد واحدة من الفنانات اللاتي وقعن في مرمى السخرية والتنمر، والتي روت كواليسها قبل 3 أعوام، إذ قالت، «كنت أطول واحدة في الفصل ودايمًا فيه تريقة عليا.. وكان بيأثر فيا وأنا طفلة عندها 8 سنين، مش هقدر أغير حاجة في خلقة ربنا.. ولولا الطول مكنتش وصلت للمكانة اللي أنا فيها ومش بحاول أخد الموضوع على قلبي».