رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مذيعة من قصار القامة.. «نسمة» تحقق حلمها ببرنامج رمضاني للشخصيات الملهمة

كتب: إسراء حامد محمد -

03:20 م | الإثنين 12 أبريل 2021

نسمة يحيى أول موديل من قصار القامة

لم تكتف بتحقيق حلمها الأول في أن تصبح أول عارضة أزياء من قصار القامة، بل تجاوزت حلمها، وحرصت على حضور عدد من الكورسات حتى تستطيع أن تكون أول مصممة أزياء من قصار القامة أيضا، ما ساعدها على إنشاء براند ملابس خاص بها.

لم تتوقف نسمة يحيى صاحبة الـ21 عاما، الطالبة في الصف الثالث بكلية التربية قسم الإعلام جامعة المنصورة، عند تحقيق هذا الحلم فقط، بل وضعت لنفسها أحلام جديدة أخرى تسعى لتحقيقها، بأن تصبح أول إعلامية من قصار القامة، ما جعلها تقدم على تنفيذ خطوة جريئة بفكرة جديدة.

فكرت نسمة يحيى التي تم اختيارها ضمن قائمة أفضل 50 امرأة مؤثرة لعام 2020، في فكرة برنامج يتم إذاعته من خلال إحدى جروبات الفيس بوك الشهيرة، تحت مسمى «نسمة تستضيف»، حيث يتم إذاعة الحلقة من خلال خاصية البث المباشر على الجروب، وتستضيف من خلالها أشخاص ملهمة ولها قصص نجاحات كثيرة، ليس من ذوي الهمم فقط، ولكن كل من حقق نجاحات تساعد غيره على الإلهام والتمسك بالحلم حتى يتم تحقيقه.

«كل اللي حواليا شجعوني أعمل فيديوهات على يوتيوب عشان شايفين فيا شخصية إعلامية ومذيعة»، بتلك الكلمات عبرت أول موديل من قصار القامة عن مدى تشجيع المحيطين بها على التفكير في تلك الخطوة، نظرا لما تتمتع به من موهبة ولباقة في الأسلوب، بالإضافة إلى كونها دارسة لمجال الإعلام.

فكرت نسمة يحيى في فكرة برنامج «نسمة تستضيف» بعد أن لاقت الفكرة استحسان جميع من حولها، إذ قاموا بتشجيعها على اتخاذ تلك الخطوة، حيث تستضيف من خلاله شخصيات ملهمة تساعد الآخرين على تحقيق أحلامهم وتجنب الصعاب التي تواجههم في حياتهم.

وبمجرد أن أعلنت نسمة يحيى، عن فكرة البرنامج الذي تستعد لبثه على إحدى جروبات الفيس بوك الشهيرة، تواصل معها عدد من فتيات الصم والبكم الراغبين في متابعة البرنامج الخاص بها، وطلبن منها أن تقوم بترجمة الحديث خلال إذاعة الحلقة، ما جعلها تستعين بأحد المتخصصين لترجمة الحلقة للغة الإشارة لترجمة حلقة البرنامج.

واختتمت نسمة يحيى حديثها بأنها لن تتراجع خطوة واحدة عن تحقيق حلمها في أن تصبح أول إعلامية من قصار القامة، إذ ترغب في إذاعة برنامج تلفزيوني خاص بها، تستضيف من خلاله جميع الشخصيات ذات القصص الملهمة حتى تستطيع من خلاله أن تساعد ذوي الهمم وغيرهم من الراغبين في تحقيق أحلامهم على السعي حتى يتم تحقيقها، مشيرة إلى أن تلك الخطوة تعد بمثابة خطوة أولى لها في تحقيق حلمها بأن تصبح أول إعلامية من قصار القامة.