رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«سهير» تطلب الطلاق: جوزي حبسني في البيت عشان بصرف 5 آلاف جنيه في الشهر

كتب: ندى نور -

02:05 م | الأحد 11 أبريل 2021

قضايا الطلاق بمحاكم الأسرة

تمتلئ محاكم الأسرة بالقضايا المختلفة التي لم تعد قاصرة على العنف فقط، حيث أقدمت «سهير. ك»، على رفع دعوى طلاق داخل محكمة أسرة أكتوبر، رغبة في الانفصال عن زوجها، حيث لم تتوقع الزوجة العشرينية، بخل زوجها الشديد كما وصفته، وبعد مرور العام الأول على زواجهما والذي أسفر عن إنجاب طفلتهما الأولى، رغبت الأم في أن تعيش الطفلة بمستوى مادي متقارب من مستواها الذي كانت تعيش فيه.

سهير: لما كنت بطلب فلوس عشان البيت كان بيحسسني إني ست مسرفة

اتهامات متكررة وجهها لها زوجها بالإسراف الشديد: «كنت بصرف في الشهر مصاريفي، ومصاريف بنتي 5 آلاف جنيه، وكان محسسني إن ده مبلغ كبير».

سهير: حبسني في البيت عشان 5 آلاف جنيه 

خلافات متكررة بينهما جعلتها تفكر في الانفصال عنه، خوفا على ابنتها أن تسلك نفس سلوكه عند الكبر: «في يوم عاقبني وحبسني في البيت عشان مطلبش فلوس تاني، وقتها حسيت إني لازم انفصل عنه عشان أحافظ على بنتي».

رفض الزوج الانفصال دون محاكم، فلم تجد وسيلة سوى إقامة دعوى طلاق للضرر، للتخلص من الحياة معه: «حياتنا مع بعض بقت مستحيلة، مكانش عايز يتحمل مسؤولية مصاريف، ولما كنت بعترض كان يضربني ويحبسني، فطلبت الطلاق ورفض وقتها قررت أخد حقي بالقانون».

خوف «سهير»، على ابنتها شجعها على ضرورة الانفصال عنه، خوفا من أن تتأثر ابنتها التي تبلغ من العمر 3 سنوات من الخلافات التي تحدث بينهما.