رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

من «الكرسي المثير» لـ«بعدل هدومي».. حجج المتهمين بالتحرش لإنكار جرائمهم

كتب: آية المليجى -

05:18 ص | الثلاثاء 16 مارس 2021

متحرش المترو

خلال فترة قليلة انتشرت وقائع التحرش الجنسي، التي أصبحت تهدد حياة فتيات، وعبر مواقع التواصل الاجتماعي انتشرت الدلائل التي وثقت وقائع التحرش، وعقب القبض على المتهمين بالتحرش، فسرعان ما أقروا باعترافاتهم لكن اتخذوا حججا واهية كمبرر لفعلتهم.

ويرصد «هن» في التقرير التالي الحجج التي برر بها المتهمون بالتحرش فعلتهم، لينفوا عن أنفسهم الفعل ذاته.

بعدل هدومي

من يومين، وثقت فتاة واقعة تحرش بها داخل مترو الأنفاق، فبعدما استقلت مترو الأنفاق من محطة البحوث اتجاه محطة عدلى منصور، لتفاجأ بركوب شخص آخر، أمامها، لكنه بدأ يصدر منه أفعال مريبة أثارت قلقها، لتفاجأ بعد ذلك بقيامه بحركات منافية للآداب العامة.

وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط مرتكب الواقعة، وتبين أنه كان بحوزته شهادة طبية تفيد بمعاناته من مرض نفسي، وبمواجهته بما فعل، كان حديثه: «كان يقوم بتعديل ملابسه».

كنت بهزر

قبل أيام، ضجت وسائل التواصل الاجتماعي، بحادث «طفلة المعادي»، بعدما انتشر الفيديو الموثق للواقعة باستدراج محمد جودت، للطفلة، داخل أسفل العقار، لمحاولة هتك عرضها.

وبعد انتشار مقطع الفيديو، نجحت الأجهزة الأمنية في القبض على المتهم، الذي أدلى باعترافات تفصيلية عن الواقعة، خلال التحقيقات، قائلًا: «كنت بهزر ومكنش قصدي أعتدي على الطفلة جنسيًا»، الحجة الواهية التي اتخذها المتهم لتبرئة نفسه.

وكشف الذي عرف بـ«متحرش المعادي» تفاصيل الواقعة أنه استدرج الطفلة بعدما اشترى منها «باكو مناديل» ثمنه جنيه، وأعطاها جنيه زيادة، حتى دخل عقار مكون من طابقين وتحرش بها، موضحًا أنه انفصل عن زوجته منذ 6 أشهر، ولديه منها طفلان «مطلق مراتي عشان كان فيه خلافات كتير بينا، وعندي ولد وبنت منها عايشين مع طليقتي من عدة شهور».

الكرسي أثار شهوتي

واقعة «متحرش الميكروباص» التي ضجت وسائل التواصل الاجتماعي، حين حررت فتاة محضرا ضد معيد بالكلية التي تدرس بها، تتهمه بالتحرش وارتكاب فعل منافٍ لآداب أمامها، حين جلس على الكرسي المقابل لها في الميكروباص.

وعقب القبض على المتحرش، أنكر تعمده فعل التحرش، متعللًا بأن «الكرسي أثار شهوته»، نافيًا تعرضه للمجني عليها.