رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

نور المهدي.. مهندسة معمارية تستكمل نجاحات والدها في مصر والدول العربية

كتب: أحمد الأمير -

04:15 م | الأحد 14 مارس 2021

نور المهدي

حققت المهندسة المعمارية المصرية نور المهدي، نجاحًا كبيرًا في مجال الديكور والتصميمات على مستوى مصر وبعض الدول العربية، لتكمل مسيرة  والديها رحمهما الله، لتكون واحدة من أهم رواد الفن التشكيلي مثلما كان والدها الذي صمم المتحف الإسلامي السعودي، ويعتبر من أبرز مصممي الديكور في مصر والوطن العربي

 «نادية» طلبت حضور غسل والدتها المتوفية بكورونا فاكتشفت تبديل الجثة

شغفها في مجال الديكور والعمارة منذ صغرها أكسبها خبرة كبيرة، لتلتحق بكلية الهندسة قسم الهندسة المعمارية، وتجمع بين دراسة الهندسة والفن في مشاريعها كافة، لتتحول لقطع فنية لفتت أنظار الجميع.

 «نشأت في بيئة فنية، وتخرج والداي من معهد ليناردو دافينشي»، تقول المهندسة نور المهدي، مضيفة أنها تهوى العمل في مجال الديكور منذ الطفولة؛ إذ أنها ورثته عن والديها، وأبيها فهو الذي صمم شعار الرياض القديم، وأيضا تولى تصميم متحف المملكة العربية السعودية الإسلامي، أما والدتها فكانت أيضًا دارسة للفن التشكيلي وتعمل به.

 أنشطة ناجحة خارج مصر في مجال الديكور تحظى بها نور المهدي التي تتابع لـ«هن»، قائلة: «تخرجت من كلية الهندسة بجامعة القاهرة قسم عمارة وكنت متفوقة دراسيًا وعملت في مجال الديكور لسنوات حتى أسست شركتي الخاصة، مقرها القاهرة، مختصة بمجال الديكور والتشطيبات، ومن هنا بدأت مسيرة النجاح ولدي أكثر من نشاط خارج مصر في بعض الدول العربية منها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات، وفي الوقت الحالي استهدف وصول بعض المنتجات إلى أوروبا، خاصة التي تحمل طابع التراث والفن المصري.

وقدمت المعمارية المصرية نصائح للمبتدئين في المجال، بأن يستمروا في التعلم في أي وقت؛ فجميعنا بحاجة إلى التعلم والتطوير بمختلف أعمارنا لآخر لحظة، وأن يحاولوا أن يستمروا في ممارسة المهنة تحت أي ظروف، فلذلك أثر مهم جدًا؛ إذ يحتك المبتدئين بالمواقع ويطلعون على الخامات وأساليب التطور، ليكتسبوا المزيد من الخبرة في هذا.