رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

سميرة سعيد تصف حياتها بـ«حكاية طويلة»: تعرضت للتنمر في المدرسة

كتب: محمود الرفاعى -

04:01 ص | الجمعة 19 فبراير 2021

سميرة سعيد

كشفت الفنانة سميرة سعيد عن جزء كبير من تفاصيل حياتها وهي طفلة خلال استضافتها فى برنامج «السيرة» الذى عرض عبر قناة «دي أم سي»، مع الإعلامية وفاء الكيلاني، حيث أوضحت المطربة المغربية الملقبة بـ«الديفا» أن مشوار نجاحها الكبير الذى حققته خلال السنوات الماضية لم يكن سهلا ولكنه جاء بتعب ومجهود شاق.

سميرة سعيد: كنت رفقة والدي قبل وفاته بساعات وعدت للقاهرة فعلمت بوفاته

في هذا التقرير تعرض «الوطن»، أبرز ما قالته سميرة سعيد عن طفولتها:

- «حكاية طويلة» هكذا وصفت سميرة سعيد قصة حياتها منذ ولادتها فى المغرب وحياتها رفقة والديها وأخواتها الثمانية، والتى أشارت ضاحكة أن والدتها أنجبت 8 وظل وزنها 46 كيلو جراما.

- كشفت سميرة عن أول علقة لها فى المدرسة كانت صفعة من مدرس على وجهها، وذهبت للمنزل بعد الصفعة وسردت لوالدتها ما حدث فما كان من الراحلة إلا أن تذهب للمدرس وتعنفه.

سميرة سعيد: تعرضت للتنمر بسبب ملابس والدتي

- أشارت سميرة سعيد إلى أنها تعرضت للتنمر من أصدقائها بعد تلك الواقعة، ولكن ليس بسبب الصفعة ولكن بسبب ظهور والدتها حيث ظهرت وهي ترتدي بنطالا وبشعر قصير أصفر وهو الأمر الذي لم يكن معتادا حينها.

- تحدث عن والدتها قائلة «أمي من بيئة منفتحة من مدينة فاس، وأبويا من بيئة محافظة من الرباط، ودائما ما كان هناك تشاجر بينهما لاختلاف الثقافات ولكن الاختلاف كان في طور الاحترام».

- وعن لحظة وفاة والدها قالت «لحظة وفاة أبي كانت صعبة للغاية لأنني كنت بجواره فى الصباح الباكر وسافرت بعدها بساعات لمصر، وبعد عودتي علمت بخبر وفاته، فقمت بحجز الطائرة التى تلتها للعودة مرة أخرى لحضور الجنازة».

- وعن والدتها قالت «والدتي توفيت تقريبا من 8 سنوات، ولم أكن بجوارها لحظة وفاتها، ولكن كنت قد زرتها فى بداية تعبها، وبرحيلها فقدت أقرب الناس لي والتى كنت أحمل عليها كل صعوباتي فى الحياة».