رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

علاقات و مجتمع

انتحار فتاة بسبب زيادة وزنها.. وطبيب نفسي: فقدت الشغف في الحياة

كتب: ندى نور -

05:33 ص | الأحد 14 فبراير 2021

انتحار فتاة بمبيد حشري بسبب الوزن الزائد

أقدمت فتاة عشرينية على الانتحار، أمس، بسبب معاناتها من السمنة المفرطة في منزل أسرتها بمنطقة كرداسة، بسبب ظروفها الاجتماعية وأنها ما زالت عزباء ولا أحد يرغب في الزواج منها.

طبيب نفسي: التنمر السبب الرئيسي للانتحار

ومن جانبه، أوضح الدكتور محمد هاني، استشاري الصحة النفسية، أن التنمر سواء بشكل مباشر أو غير مباشر من الأسباب الرئيسية لمثل هذه الحوادث.

وأضاف أثناء حديثه لـ «هُن»، أن تقديم النصيحة بشكل صحيح يساعد في تجاوز هذه الأزمات وخاصة مع الشخصيات أصحاب العزيمة الضعيفة، مشيرًا إلى ضرورة اختيار المصطلحات الصحيحة قبل التعامل معهم، والابتعاد عن المقارنات.

ونصح «هاني» الآباء بأحتواء أبنائهم والاهتمام بالتفاصيل الداخلية لهم، مؤكدًا أن الفتاة كانت تعاني من ميول انتحارية وفقدان الشغف في الحياة والسبب الرئيسي لديها الزواج، ما أفقدها الثقة بنفسها وذاتها.

وكانت أوضحت تحريات مباحث قطاع أكتوبر، أن الفتاة كانت محل سخرية من جيرانها الذين تنمروا عليها مرات كثيرة بالضحك من وزنها الزائد، وأظهرت التحريات انتحار الفتاة بتناولها مبيد حشري وهى بعمر 21 عامًا، وكانت تعاني من أمراض السمنة المفرطة، وكانت تقضي اغلب ساعات يومها في المنزل، وقبل وفاتها اخبرت أسرتها أنها سوف تنتحر بمبيد حشري للتخلص من حياتها البائسة.

ويبلغ عمر والد الفتاة 60 عامًا، وشقيقتها الكبرى 31 عامًا، وأوضحا في محضر الشرطة أن الفتاة كانت تعاني من أزمة نفسية كبرى بسبب معاناتها من أمراض السمنة وأنها كانت تتحرك بصعوبة كبيرة، واتضح من التحريات أن الوفاة خالية من أي شبهة جنائية.

أضرار السمنة المفرطة

وفيما يلي أبرز أضرار السمنة المفرطة:

مرض السكري من النوع الثاني، بسبب تراكم كثير من الدهون بالجسم والكوليسترول الضار، ما يصيب الأنسولين بالدم بالخلل.

الارتفاع في معدل ضغط الدم الذي قد ينتج عنه التعرض للسكتة الدماغية.

التعرض إلى الإصابة بالنوبات القلبية والذبحة الصدرية.

التسبب في الإصابة بالأمراض السرطانية والأورام الخبيثة التي تصيب خلايا الجسم.

تزيد السمنة من فرصة الإصابة بحصوات المرارة ومشكلات الكبد والكلى.

التعرض إلى الضغط العصبي والتوتر المستمر والاكتئاب.