رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

تخلصي من «ليفة المواعين» بعد هذه المدة.. وتحذيرات من نقلها للأمراض

كتب: آية أشرف -

05:53 ص | الأحد 14 فبراير 2021

ليفة المواعين

استخدام ليفة المواعين المعروفة والمعتادة  بشكل مستمر، أمر تفعله كافة ربات المنازل، حيث لا يوجد يومًا واحدًا يخلو من الصحون أو الأواني المتسخة، ما يضطر السيدات لاستخدام الصابون والسلك الألمونيوم، و«ليفة المواعين» الشهيرة.

وتعد «ليفة المواعين» واحدة من المواد المنزلية الأكثر نقلا للأمراض، بسبب ما تحمله من بكتيريا وجراثيم نتيجة وجودها في الماء والصابون لفترات طويلة، وتعلق بواقي الطعام بها.

«الليفة» قد تنقل للجسم جراثيمًا وبكتيريا هائلة تؤثر على الجلد، ما يؤدي إلى وقوع أضرارًا على العين والمعدة، بحسب ما ذكره موقع webmd.

تخلصي من ليفة المواعين بعد هذه المدة

من جانبها، قالت الدكتورة مايسة شوقي، استشاري الصحة العامة، إن ليفة المواعين لابد من التعامل معها بحذر، حتى تتفادى مخاطرها على صحة الإنسان.

وأكدت «شوقي» خلال حديثها لـ«هن»، أن الخطر يكمن في بقايا الطعام المتعلقة وفضلاته بالليفة، فضلا عن وجودها لعدة ليالي بالماء والصابون، فتصبح مبتلة وبيئة رطبة لنمو البكتيريا والجراثيم.

وشددت استشاري الصحة العامة على ضرورة تجفيف الليفة، في نهاية اليوم، وعدم تركها مبللة لفترات طويلة، للتخلص من البكتيريا الموجودة وبقايا الأطعمة العالقة، من خلال غسلها جيدا وتنظيفها وتجفيفها.

وتابعت، أن مدة صلاحية ليفة المواعين هي «شهر واحد»، ومن ثم التخلص منها نهائيا، ولا تستعمل بعد هذه المدة، لتجنب مخاطرها.