رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«ريموت التليفزيون والطبخ».. أغرب قضايا الطلاق والخلع في محاكم الأسرة

كتب: ندى نور -

09:52 م | الجمعة 12 فبراير 2021

اغرب قضايا الطلاق والخلع

تلجأ بعض السيدات إلى رفع القضايا في محاكم الأسرة، نظرا لتعرضها إلى معاملة سيئة أو العنف الأسري، أو لسوء الطباع وصعوبة استمرار الحياة بين الطرفين، ولكن ظهرت أسباب أخرى أدت إلى طلب السيدات للطلاق أو الخلع من أزواجهن ربما قد تكون مثيرة للدهشة لدى البعض.

ويستعرض «هُن»، في التقرير التالي أبرز قضايا الطلاق والخلع:

أغرب قضايا الطلاق والخلع

«تقى» تطلب الطلاق بسبب ريموت التليفزيون

من أغرب الأسباب لطلب الانفصال عن زوجها، وقفت «تقى.ح»، تحاول تبرير أسباب طلبها الطلاق، بسبب سوء طباع الزوج وأنانيته معها كما وصفت أمام محكمة أسرة أكتوبر.

زواج لم يستمر أكثر من عام ونصف حتى اكتشفت الزوجة طباع الزوج المنفرة: «أناني طول الوقت عايزنى أهتم بيه في كل حاجة وهو ميبادلنيش نفس الاهتمام، وده بدأ يظهر بعد الشهر التالت من جوازنا».

تنكشف كل يوم أمامها طباع الزوج التي عجزت عن تحملها: «عمره ما دخل عليا بهدية في أي مناسبة، وكل مناسبة بيبقى مستني مني هعمل معاه إيه ولو معملتش حاجة أبقى مبحبوش».

موقف بسيط شعرت بعدها بضرورة انهاء علاقتهما وخصوصًا أنها لم تسفر عن وجود أطفال: «كنا في يوم بنتفرج على التليفزيون وأنا كنت بتفرج على حاجة راح مغير القناة ولا كأنى موجودة، ولما قالتله الموقف ضايقنى مهتمش بكلامي، وكأنى مليش أهمية ولا رأي، ومبيخلينيش أمسك الريموت».

قضية خلع بسبب الدبلة

وفي محكمة الأسرة بمنطقة الـ«كيت كات»، انتهت قصة حب بعد أشهر من زواجها بسبب ضياع «دبلة»، حيث وجدت الزوجة انه سبب كافي حتى تنهي قصة حبها. 

ووقفت «نهلة.ك» تتذكر الأزمة التي مرت بها مع زوجها: «ضيع دبلته بعد 6 شهور جواز مستحيل أعيش معاه لأنه محافظش على أهم حاجة بينا خاتم جوازنا ومكنش بيلبسها كأنه عايز يخلص مني».

وبعد 6 أشهر على زواجهما اختفت قصة الحب التي جمعتهما، ومع رفض الزوج الانفصال عنها، قررت اللجوء للخلع بعد أشهر من زواجهما: «لما رفض يطلقني فكرت أحاول أرجع عن قراري ولكن ضياع دبلة الجواز رجعني أصمم تاني على الطلاق ولما رفض لجأت للخلع علشان أخلص من حياة بقت ممله ومفيهاش أي مشاعر ولا حب، رغم أننا اتجوزنا عن حب».

زوجة تطلب الخلع بسبب الطبخ

بينما رفضت زوجة تدعى «سهير.ك»، الاستمرار مع زوجها وذكرت في شكواها التي تقدمت بها انه يعتدي عليها بالضرب بسبب تعلم الطهي، وبالرغم من سنوات الحب التي جمعتهما وعلم الزوج قبل زواجهما ببدء تعلمها الطبخ، إلا أنها لم تتوقع أن هذا سيكون سبب انفصالها عن زوجها.

ثلاث سنوات مرت على زواجهما تحاول «سهير» تعلم الطهي: «أول سنة كان مستحمل أني مش بعرف أطبخ بس كنت بحاول أتعلم بعد كده بقى بيضرب لما بعمل أكل فيه مشاكل أو مش حلو».