رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

سفير الاتحاد الأوربي يشيد بجهود اللجنة الوطنية للقضاء على ختان الإناث

كتب: هدى رشوان -

11:00 م | الخميس 04 فبراير 2021

ختان الإناث

أعرب سفير الاتحاد الأوربي في القاهرة كريستيان برجر، عن سعادته بدعوته اليوم للمشاركة في هذا الاجتماع ليس فقط بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على ختان الإناث، بل للاحتفال أيضًا بالشراكة والتعاون القائم بين أعضاء اللجنة الوطنية؛ للقضاء على ختان الإناث وسعيهم الحثيث والمستمر لمواجهة المشكلة في مصر.

وأشار إلى أن الاتحاد الأوربى يعمل منذ سنوات عديدة علي المستوي العالمي لمواجهة هذه المشكلة مع الحكومات والشركاء الدوليين من خلال العديد من البرامج.

وأضاف أننا نعمل في مصر مع الأجهزة الحكومية وغير الحكومية وشركاء التنمية للتصدي لهذه المشكلة، حيث تم إطلاق العديد من البرامج وتنفيذ العديد من الأنشطة للقضاء علي مشكلة ختان الاناث والتي تؤثر علي حياة الكثير من السيدات والفتيات، مشيرًا أننا نجدد الالتزامات بالاستمرار في دعم جهود الحكومة المصرية في هذا المجال ومن جانبها أعربت السيدة.

ليزلى ريد ممثل برنامج المعونة الأمريكية ( USAID ) عن سعادتها وامتنانها للمشاركة فى هذه الفاعلية والتى تأتى فى إطار هام جدا يتمثل فى القضاء على ختان الإناث، وثمنت دور مصر والمجهودات التى يقوم بها كل من المجلس القومى للمرأة والمجلس القومى للطفولة والأمومة فى العمل على هذه القضية والإهتمام بها بالرغم من الجائحة العالمية لكوفيد 19.

وقالت إنه لابد من العمل على تغليظ عقوبة من يرتكب هذه الجريمة التى تأتى ضد برءاة وكرامة الفتيات، وأضافت نحن على اتم الاستعداد لتقديم كافة سبل المساعدة للقضاء على ختان الإناث، ويجب أن نتعاون وأن نعمل معا لنصل إلى مختلف المجتمعات والعائلات حتى نسطيع تغيير العقول لوقف هذه الجريمة التى ترتكب ضد الفتيات.

وأشاد جورج جورجي، القائم بأعمال مسئول إدارة صندوق الأمم المتحدة للسكان بمصر بالجهود العظيمة والمتميزة التي قامت بها الحكومة المصرية واللجنة الوطنية للقضاء علي ختان الاناث خلال الفترة الماضية لمواجهة والتصدي للمشكلة وجهود اللجنه في اعداد مشروع قانون لتغليظ عقوبه ختان الاناث الذي وافقت عليه الحكومه مؤخرا ونتمني ان يخرج إلى النور سريعا بعد موافقة البرلمان، مثمنا التعاون القائم بين جميع الشركاء ضمن اللجنة في تنفيذ العديد من الأنشطة، واكد أننا نواجه مشكلة فكرية وثقافية في المقام الأول وعلينا أن نعمل من أجل تغيير هذه المعتقدات والثقافة الخاطئة التي مازالت عالقه في العقول. وفى كلمتها هنأت السيدة كريستين أراب ممثل هيئة الأمم المتحدة للمرأة، المجلس القومى للمرأة والمجلس القومى للطفولة والأمومة وكل من يتعاون ويعمل من أجل القضاء على ختان الإناث وأضافت أن المجهودات المبذولة تعطى المزيد من الأمل للتصدى لهذه الظاهرة وحماية الفتيات وقالت أن هذا عملا ليس سهلا ويجب ان يتسع ويستمر ليشمل العديد من المجتمعات من خلال التركيز على إظهار الآثار الطبية السلبية لختان الإناث على الفتيات وصحتهن.

كما أشاد السيد جيرمى هوبكنز ممثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة ( UNICEF ) بالجهد المبذول من جانب اللجنة الوطنية لمكافحة ختان الإناث والعمل الذى يتم من خلال إطار عمل الخطة الموضوعة للحد من هذه الظاهرة غير الشرعية.

واعربت السيده راندا أبو الحسن الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في مصر عن سعادتها لهذا الاصرار والعزيمة والالتزام للعمل علي القضاء ختان الاناث ، مشيدة بجميع الجهود التى تقوم بها اللجنه الوطنية للقضاء علي ختان الاناث والتي توجت بموافقة الحكومة علي مشروع قانون بتغليظ عقوبه ختان الاناث والذي تقدمت به اللجنه، مؤكدة أنه مع مواصلة اللجنة الوطنية للقضاء علي ختان الاناث جهودها سنصل إلي أجيال لا تتعرض فيها الفتيات للختان خاصة مع ما نشهده من التزام الدوله المصرية على كافة المستويات ومع دعم الشركاء والمجتمع المدني ورجال الدين والقضاء والنيابه العامه والاعلام ومنظمات المجتمع المدني يذكر أن اللجنة الوطنية للقضاء على ختان الإناث أنشئت فى شهر مايو ٢٠١٩ ، حيث تم الإعلان عن تشكيلها خلال اجتماع الدكتورة مايا مرسى مع دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى فى ٢١ مايو ٢٠١٩ ، بعضوية ممثلين عن كافة الوزارات المعنية والجهات القضائية المختصة والأزهر الشريف والكنائس المصرية الثلاثة ومنظمات المجتمع المدني المعنية، بالإضافة الى التعاون مع شركاء التنمية.