رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

في ذكرى رحيلها.. قصة مباراة حكّمتها أم كلثوم في الأربعينيات

كتب: سحر عزازى -

03:40 م | الأربعاء 03 فبراير 2021

كوكب الشرق أم كلثوم

«معجزة غنائية لن تتكرر» قالها العندليب عبد الحليم حافظ، عن كوكب الشرق أم كلثوم، التي عُرفت بصوتها العذب وطلتها المميزة على خشبة المسرح، وأغنياتها التي تربى عليها أجيال متعاقبة لا يزالون يدندنونها.

في ذكرى رحيلها نستعرض الوجه الآخر لأم كلثوم، والذي لا يعرفه الكثيرون عن كوكب الشرق وهي أنها حكمت مباراة بين قدامى النادي الأهلى وعدد من الحكام بناء على رغبتها بعد حصولها على عضوية النادي الأهلي الشرفية مدى الحياة، لتكون أقدم عضوة داخل القلعة الحمراء.

حكمت مباراة بين قدامي الأهلي والحكام 

تحدث حاتم جمال، صاحب كتاب «السينما والكورة.. أسرار وحكايات»، عن كواليس المباراة التي أدارتها كوكب الشرق ووقفت بصافرة الحكم تتابع بحماس، قادت المباراة التي شارك فيها عدد كبير من نجوم القلعة الحمراء، كأنها على خشبة المسرح تقود الأوركسترا.

«بعد أول حفلة ليها داخل النادي الأهلي حصلت أم كلثوم على وسام الكمال عشان تكون سيدة العصمة من خلال حفلة حضرها الملك فاروق ومصطفى باشا أمين وفكري أباظة ومحمد حسنين باشا وغيرهم، وقتها حجز الترابيزة الرئيسية ودخل الحفلة متخفي ولما بدأت أم كلثوم تغني شافته وراحت سلمت عليه»، بحسب «حاتم».

كانت تحرص على حضور المباريات 

أكد أن كوكب الشرق كانت متواجدة في يوم ما داخل النادي الأهلي وكان بجوارها عدد من اللاعبين القدامى وسمعتهم يجهزون للعب مباراة، وفجأة طلبت أن تحكم المباراة من تلقاء نفسها ولاقى طلبها ترحيب شديد من الجميع: «كانت بتحضر المباريات في الاستاد هي وجوزها منهم مبارة مصر والمجر 1956».

وتعد تلك المباراة من الطرائف التي لا تزال عالقة في أذهان قدامى أعضاء النادي الأهلي، حيث جمعت عددا من النجوم والحكام في أربعينيات القرن الماضي وحكمتها فنانة الشعب أم كلثوم، الأمر الذي أسعد جميع الحضور وصفق لها الجمهور فور نزولها أرض الملعب.