رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

أبوالقمصان: الدولة تسمح بزواج القاصرات ولا توثقه.. ويجب تغيير القانون

كتب: محمد متولي -

08:47 ص | الأحد 31 يناير 2021

نهاد أبو القمصان

قالت نهاد أبوالقمصان، رئيسة المركز المصري لحقوق المرأة، إن القانون لم يجرم حتى الآن الزواج المبكر للفتيات تحت السن، وهو واقع قانوني سيئ ويعتبر جريمة مطالبة بتغيير القانون، مؤكدة أنه لا يوجد تشريع يجرم الزواج المبكر ولا يتوقف على عدم التوثيق: «إحنا كدولة سامحين بده».

أبو القمصان: هناك ما يقرب من 200 ألف فتاة يتم تزويجهن سنويا تحت السن

وأضافت «أبوالقمصان»، خلال مداخلة هاتفية لها ببرنامج «مساء DMC» والذي تقدمه الإعلامية إيمان الحصري والمذاع على فضائية «DMC»، أن هناك ما يقرب من 200 ألف فتاة يجرى تزويجهن سنويا وهن تحت السن، وهي نسبة تصل لـ10% من نسبة الزواج الذي يتم خلال العام ككل.

طالبت وزارة العدل بإلغاء دفتر إثبات الزواج من المأذونين

وطالبت وزارة العدل بإلغاء دفتر إثبات الزواج الذي بحوزة المأذونين، كما يجب على البرلمان المصري تجريم الزواج المبكر وعدم التوقف على عدم توثيق الزواج كما هو موجود حاليا.

ليه البهدلة دي

وتابعت: «حالات الزواج المبكر أو عدم إثبات النسب من قبل الأب بيترفع فيها قضايا وتاخد في المحكمة سنة ونص وسنتين علشان يتم إثبات زواج القاصرات أو نسب الطفل لأبيه، طب ليه البهدلة دي».

وأشارت إلى أن شهادة ميلاد الطفل يكون على ظهرها جدول للتطيعمات الدورية التي يجب إعطائها للطفل، ولكن عندما يرفض الأب الاعتراف بنسب الطفل له لا يتم إعطاء شهادة الميلاد للطفل، وبالتالي تتكبد السيدة مصاريف تلك التطعيمات خارج الوحدات الصحية التابعة لوزارة الصحة، وهناك بعض الأمهات يهملن تلك التطعيمات بسبب تلك المشكلات، ويكون الطفل هو الضحية.