رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مآسي السيدات مع الطلاق الشفهي: رجل ينكر 3 طلقات وآخر يهرب من المأذون

كتب: شريف سليمان -

12:03 ص | الإثنين 18 يناير 2021

الطلاق الشفهي

قالت دينا حافظ مرشدة سياحية، إن زوجها طلقها شفويًا منذ عام 3 مرات، وكانت كل طلقة في حضور شاهد ورفعت قضية طلاق للضرر، ورُفضت في الدرجة الأولى لكنها قدمت استئنافا، وحررت محضر ضده بالضرب وآخرًا بسبب اتهامه لها في شرفها: «بقالي سنة مش عارفة آخد ورقتي، وبتهدد وبتساوم عشان أتنازل عن كل حقوقي عشان آخد الورقة، لكني رافضة».

وأضافت خلال حوارها مع الإعلامية لميس الحديدي مقدمة برنامج «كلمة أخيرة» الذي يعرض عبر شاشة «on»، أنها انجبت بنتًا من زوجها، واختطفها منها لمدة 5 أشهر، لكنها استطاعت استعادتها: «وصلت إلى ما أنا عليه الآن في نهاية السنة الخامسة للزواج، واكتشفت أشياءً كثيرة في زوجي مثل الخيانة، فقررت عدم استكمال حياتي معه.. طلقني قدام بابا مرة، والمحامي مرة، وخالي مرة تالتة».

وتابعت، أنها لم ترفع قضية إثبات طلاق لأن الزوج من حقه أن ينكر وبالتالي فإن الزوجة لن تستطيع إثبات وقوع الطلاق: «بيقول لي أتنازل عن كل حقوقي وحقوق بنتي عشان آخد الورقة، وقضيتي اترفضت عشان القضاة طلبوا مني شهود على واقعة الضرب، ومش عارفة أجيب شهود منين، ولو الأب والأم هم الشهود الوحيدين محدش هياخد بشهادتهم، وهو مش بيصرف على بنتي ولا عليّا».

وقالت أسماء مصطفى، إنها مدرسة KG، تزوجت في عام 2009 ورفعت قضية طلاق في عام 2013 لكنهما تصالحا، إلا أن زوجها استمر في ضربها وإهانتها ثم سافر وعاد إلى زوجته الأخرى التي تزوجها، مشيرة إلى أنه استمر في توجيه الإهانات لها في فترة السفر: «لما طلبت منه يطلقني، وصلنا لحد المأذون وطلقني شفوي وطلع يجري في الشارع ومدخلش يوثق ورقة الطلاق وبعدها بشهرين خطف البنات لمدة سنة وطلب مني أتنازل عن القضايا مقابل إن البنات يرجعوا لي وأنا رفضت».

وأضافت: «ورحت 6 مرات المحكمة عشان نعمل تسوية وصلح وعقود واتفاقات وهو مكانش بييجي، لحد ما رحت أخدت البنات من المدرسة بالقوة وبعدها كملت في قضية الطلاق وتم رفض القضية وعملت خُلع».

وتابعت: «هو وعيلته كلها بيقولوا لي إني هفضل في الوضع ده عشان هيعملوا لي فضايح طول الوقت، وبعت لكل صحابي على فيسبوك رسالة إنه طليقي وشهّر بيّا بكلام ميتقالش، وبقالي في الموضوع ده من سنة 2017، وقال لي إنه لازم يذلني وهيفضل في حياتي نقطة سوداء وينتقم مني».