رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كيفية تأهيل خطيبة كيرلس عريس المنيا نفسيا المتوفى قبل زفافهما: كلموها عن الصبر

كتب: منة الصياد -

05:37 م | الأربعاء 13 يناير 2021

الشاب كيرلس

بدلا من زفة إلى منزل الزوجية مع شريكة حياته، شُيع جثمانه إلى داخل قبره، بعدما لفظ الشاب «كيرلس» أنفاسه الأخيرة، قبل ساعة واحدة من عقد إكليل زفافه، بقرية «بني سعيد»، التابعة لمركز أبو قرقاص، جنوب محافظة المنيا، لتعيش أسرته وخطيبته حالة من الصدمة والحزن الشديد، من هول الفاجعة التي تعرضوا إليها، وبدلا من استقبال المدعوين، باتوا يستقبلون القائمين بواجب العزاء.

الأب: ابني صمم يخلي فرحه يوم عيد ميلاد خطيبته 

وكشف الأب «شحاتة عدلي»، والد الشاب «كيرلس»، خلال تصريحات سابقة لـ«الوطن»، تفاصيل اللحظات الأخيرة لابنه قبل الوفاة، قائلا، إنه كان من المقرر عقد فرح ابنة شقيقه في يوم 9 يناير الجاري، وحاول إقناع ابنه المتوفي، صاحب الـ26 عام، بعقد زفافه في نفس اليوم، حتي تكون فرحة واحده في العائلة، خاصةً وأنهم يقيمون جميعاً في منزل واحد، لكنه أصر علي عقده يوم الاثنين 11 يناير، لأنه يتزامن مع عيد ميلاد خطيبته، فوافق الأب على رغبته.

وتابع: «حينما ذهبت إلى راعي الكنيسة لتحديد موعد الأكليل، اقترح أن يكون يوم 9 يناير، وهو يوم أكليل ابنة أخي لتكون الفرحة في يوم واحد، فقلت له: معلش يا أبونا دي رغبة كيرلس، فوافق علي ذلك».

كيفية تأهيل خطيبة عريس المنيا الراحل نفسيا 

وبعد علمها بنبأ الوفاة وإنطفأ فرحتها تعيش خطيبة الشاب الراحل حالة من الصدمة الشديدة، بعدما فقدت شريك حياتها على أعتاب فرحتهما المنتظرة.

ومن ناحيتها، تقدم الدكتورة هالة حماد، استشاري الصحة النفسية، خلال حديثها لـ«هن»، مجموعة من النصائح لكي يتم تأهيل الفتاة نفسيا، ومساعدتها على تجاوز الصدمة، وهي:

- ترك لها مساحة كبيرة كي تعيش حزنها كاملا، وعدم ممارسة أي ضغوط عليها.

- الحديث معها عن الصبر والأمور الإيجابية.

- تقديم الأمور التي تفضلها وتحبها لها، من أطعمة وأشياء أخرى.

- مساندتها ودعمها بشكل مستمر.