رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

لُقبت بـ«الخواجاية».. معلومات عن الإعلامية ماجدة أبو هيف بعد رحيلها

كتب: منة الصياد -

07:38 م | الثلاثاء 12 يناير 2021

الإعلامية ماجدة أبو هيف

رحلت عن عالمنا، منذ قليل، الإعلامية ماجدة أبو هيف، حيث أعلنت الإعلامية مها موسى نبأ وفاة الأولى، مطالبة الجمهور بالدعاء لها بالرحمة والمغفرة، واصفة ذلك بقولها: «خبر محزن جدًا».

ودونت «موسى»، عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «الأستاذة ماجدة أبو هيف في ذمة الله.. ربنا يرحمها و يسكنها الجنة يا رب.. خبر محزن جدًا».

«ماسبيرو» تنعى أبو هيف 

فيما قدمت صفحة «ماسبيرو الأصل» -صفحة غير رسمية للهيئة الوطنية للإعلام- عبر «فيس بوك»، نعيها في رحيل الإعلامية القديرة، مدونة: «الإعلامية الكبيرة ماجدة أبو هيف مذيعة الربط من الزمن الجميل في ذمة الله».

وكشفت الصفحة عن أصعب المواقف التي تعرضت لها الإعلامية الراحلة، خلال فترة عملها في التليفزيون المصري، وذلك من حديث سابق لها، إذ كتبت: «عن أصعب لحظات مرت عليها في عملها، قالت: وقت اغتيال السادات كان أصعب الأوقات في عملي، وكان عندي شيفت وقتها»، حيث أوضحت أنها تحولت إلى مقدمة برامج بعد اقتراح بعض الأفكار، مثل فكره برنامجها الشهير العقل يكسب وعن شهرتها بـ«الخواجاية» قالت: «السبب يرجع إلى أن والدتي إيطالية، وإلى إجادتي لعدة لغات». 

معلومات عن ماجدة أبو هيف 

ويرصد «هن» خلال هذا التقرير، أبرز المعلومات عن الإعلامية الراحلة ماجدة أبو هيف.

- عملت كمذيعة ربط في التليفزيون المصري في فترتي السبعينيات والثمانينات.

- أجادت التحدث بمجموعة من اللغات المختلفة، من بينها الإيطالية، حيث اشتهرت بلقب «الخواجاية» خلال استضافتها بحلقة بعنوان «ماسبيرو زمان» ببرنامج «صاحبة السعادة»، مع الفنانة إسعاد يونس.

كشفت في تصريحات إعلامية سابقة أن البعض لقبها بـ«الخواجاية» نظرا لأن والدتها إيطالية الجنسية.

- بعد أن كانت تعمل كمذيعة للربط بين فقرات التليفزيون المصري، اتجهت لتقديم العديد من البرامج، منها «العقل يكسب».

- لقبتها الإعلامية سامية الأتربي بـ«أوبرا عايدة».