رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

دلَّعت «الفخراني» وأبكت «نصار».. كريمة مختار أم من الدرجة الأولى: أكره الشر

كتب: غادة شعبان -

09:23 ص | الثلاثاء 12 يناير 2021

كريمة مختار وإياد نصار

«ماما نونة»، هكذا عُرفت داخل الأوساط الفنية وخارجها، فهي تشبه الكثير من الأمهات اللاتي يتصفن بالحنان والطيبة والعطاء بلا مقابل، جسدت دور الأم في الكثير من الأعمال الفنية على الصعيد السينمائي والمسرحي والتلفزيوني، تجدها تقنعك بأدائها ورقَّة أسلوبها، وخاصةً دورها في مسلسل «يتربى في عزو».. هي الفنانة كريمة مختار.

4 أعوام مضت على رحيل الفنانة كريمة مختار، التي حينما توفيت حزن عليها الكثيرون ليس من داخل الوسط الفني وحسب، بل من جمهورها ومتابعيها إذ كانوا يعتبرونها أمًا لهم، وبخاصةٍ ممن فقدوا أمهاتهم في مقتبل أعمارهم.

ويُقدم «هُن» خلال السطور التالية، قصة ماما نونة، كريمة مختار، وأسباب تجسيدها دور الأم في أكثر من عمل فني.

كان أداء الفنانة كريمة مختار، لشخصية ماما نونة، أكثر من رائع، خاصةً أنها دخلت كل البيوت المصرية والعربية بلا استئذان، بسبب عمق علاقتها مع ابنها حمادة، الذي قام بدوره الفنان يحيى الفخراني، الذي كان يبلغ من العمر 60 عامًا.

طريقتها البسيطة التي تحنو على أبنائها التي لا تستطيع تحمل حزنهم مهما كبرّ أعمارهم، فلم يطاوعها قلبها رفض طلب ما يخطر بباله حتى إن كانت لا ترغب في تنفيذه.

ولعل من أبرز المواقف الإنسانية التي تلمس القلوب حينما توفيت في نهاية المسلسل، بعد تصرف غير مسؤول من ابنها المدلل حمادة، جعلها تُصاب بنوبة غضب ما جعلها تفقد حياتها، وهو الأمر الذي لم يستطع الابن تصديقه ما جعله يدخل في نوبة من الاكتئاب لوفاتها.

مشهد مؤثر ربما لن يستمر سوى لدقائق معدودة ولكنه أبكى الملايين، للفنانة كريمة مختار، إذ مثلت كثيرا من الأمهات في مرحلة الشيخوخة، التي لا يقوى معظم الأبناء على رعايتها فيدعها للقدر وللأيام، وهو ما فعله نجلها داخل أحداث الفيلم، إذ تركها داخل قطار متجه للقاهرة، مرفق معها ورقة دون عليها، من يعثر عليها يدعها بدار مسنين، لتغلبها عاطفة الأمومة.

وبررت الأم الملومة فعلته قائلةً «يقطعني يبقى الواد زعل مني علشان قولتله دوا السكر خلص، يا ريتني ما قولتلك يا عبده، ملوش في الدنيا غيري، أنا اللي بغسله هدومه».

لم يستطع الفنان إياد نصار، تمالك دموعه التي انهمرت كأنه مشهد حقيقي حتى بكى في أحضانها.

وخلال لقاء قديم للفنانة كريمة مختار، قبل 23 عامًا، تحدثت عن أدائها لدور الأم خلال العديد من الأعمال إذ قالت، «أنا إنسانة هادئة في حياتي الخاصة ومعروف عني الطيبة وبطبيعتي أكره الشر والتعامل معه، لذا أعتقد أنني عندما جسدت دور الأم القاسية مرة أو اثنتين لم يتقبلني الجمهور في هذا الدور، فهو يفضلني أمًا طيبة حنونة».