رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

درة تبادل زوجها رسائل رومانسية.. «لا شيء يقارن بيكي» (صورة)

كتب: آية المليجى -

02:51 م | الخميس 31 ديسمبر 2020

درة وهاني سعد

صورة جمعت بين الفنانة درة وزوجها رجل الأعمال هاني سعد، شاركت بها الأولى عبر حسابها الرسمي على تطبيق تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، لتنطلق بعدها رسائل الغزل والرومانسية.

وظهرت «درة» بإطلالة شتوية ويحتضنها زوجها هاني سعد، الذي نشر الصورة عبر خاصية القصص المصورة لحسابه الرسمي على تطبيق «إنستجرام»، معلقًا عليها: «لا شيء يقارن بيكي».

ومن ثم أعادت درة نشر الصورة عبر خاصية القصص المصورة لحسابها على «إنستجرام»، وردت على زوجها قائلة: «ومفيش حاجة تتقارن بيك في قلبي». 

ودائما ما تبادل درة زوجها الرسائل الرومانسية، حين ظهرت درة خلال احتضان زوجها، مرتدية فستان فاتح اللون، تميز بأنه متوسط الطول ولامع، بدون نقوش، مع مكياج بسيط وشعر مرفوع، فيما أطل زوجها بسترة طويلة فاتحة اللون وبلوفر وبنطلون قاتمين اللون.

وعلقت الفنانة التونسية، على أحدث ظهور مع زوجها رجل الأعمال المصري، قائلة باللغة الإنجليزية: «فخورة بك»، ليرد الأخير عليها: «أحبك كثيرا.. درة».

زواج درة وهاني سعد

وكانت الفنانة التونسية درة احتفلت بزفافها، خلال الشهر الماضي، وتعرضت للهجوم الحاد، من أبناء موطنها، بعدما ظنوا أنها الزوجة الثانية، وهو ما يخالف القانون التونسي، وجاء ذلك بعدما تداول منشور منسوب للزوجة الأولى لرجل الأعمال هاني سعد، يزعم أنها ما زالت على ذمته.

وعبرت وقتها النائبة التونسية السابقة فاطمة المسدي، عن غضبها الشديد من زواج درة، إذ كتبت عبر حسابها على «فيسبوك»: «يا من هواها أذلها وأذلني.. إلى السيدة درة زروق.. سيدتي الجميلة والأنيقة والمثقفة.. يؤسفني أن أكتب لك هذه الكلمات ولن أهنيك بزواجك، لأنه زواج أذل المرأة التونسية.. كيف ترضين سيدتي أن تكوني ضرة ولا درة؟ كيف ترضين أن تضربي المدرسة البورقيبية التي حررت المرأة التونسية من قيود الفكر الرجعي».

وخرجت بعد ذلك الفنانة درة نافية الأحاديث المتداولة، مؤكدة أنها الزوجة الوحيدة لرجل الأعمال هاني سعدة، وأكدت خلال مداخلة هاتفية مع إذاعة «موزاييك» التونسية، أنها لم تعرف النائبة فاطمة المسدي من قبل، وأنها تعتزم مقاضاتها: «معملتش حاجة مخالفة القانون.. ولا عملت حاجة حرام».