رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مروة شتلة: «100% من الرجالة في مصر مبيقدروش تضحيات الزوجة»

كتب: محمد خاطر -

08:53 م | السبت 26 ديسمبر 2020

الإعلامية مروة شتلة

أكدت الإعلامية مروة شتلة، أنها تعتقد أن نسبة الرجال الذين لا يقدرون تضحيات الزوجة ويعتبرونها حقا مكتسبا، تصل إلى 100% في المجتمع المصري، قائلة: «فكرة أن بمجرد ما المرأة تأخد خطوة الزواج، فانتي خلاص وافقتي على التضحية، وكمان الولاد والخلفة دول برضه تضحية».

ولفتت «شتلة»، إلى أن المجتمع ينشأ المرأة منذ الصغر على ذلك، ولكن يجب أن يتغير كل ذلك، فالوقت والزمن تغيرا، ويجب أن تهتم المرأة بالتعليم والعمل وتحصل على شهادة وعمل جيد، حتى إذا حدث طلاق أو انفصال، تكون للمرأة أرض ثابتة مستقرة عليها.

الست لازم تعرف بدري جوزها هيقدر تضحيتها ولا لأ

وأوضحت، خلال لقائها بحلقة اليوم السبت، من برنامج «الستات ما يعرفوش يكدبوا»، من تقديم الإعلاميات سهير جودة ومفيدة شيحة ومنى عبدالغني، المذاع على شاشة «cbc»، أن هناك نوعين من التضحية، فهناك تضحية غبية وتضحية ذكية، مضيفة: «الست لازم تلتمس وتحس بدري من جوزها هيقدر تضحيتها ولا لأ».

وتابعت: «مثال كبير على أنواع التضحيات دي، ما يحدث في حياتي الشخصية، فأنا متعودة أن وجوزي مسافر أوديه المطار بالعربية، حتى لو هيسافر الفجر، ولكن لما أسافر أنا يبقى الرد طب معلش ينفع انتي تطلبي عربية تجيبك، أو شوفي حد من زمايلك، هنا لو طلب مني ده تاني مش هوديه المطار».

العطاء غريزة متأصلة بالمرأة

وأشارت الإعلامية مروة شتلة، إلى أن المرأة يجب أن تعطي، لأن العطاء غريزة متأصلة بها سواء مع زوجها أو أولادها أو حتى أصدقائها، ولكن فكرة أن تظلي تعطي فقط دون رد فعل من الطرف الآخر، هنا يجب أن تنتبه المرأة وتوقف عطاءها المستمر، فليس هناك مدة محددة لتكتشف ذلك، ولكن يجب أن تكون ذكية بالقدر الكافي، حتى لا تصبح ضحية عطاء مستمر بدون مقابل.