رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بين دعم وانتقاد.. السيدات تنقسم حول تعليق أصالة: «من حقها تزعل»

كتب: آية المليجى -

09:20 م | الخميس 24 ديسمبر 2020

أصالة وطارق العريان

كلمات صادمة ومشاعر موجعة عبرت بها الفنانة أصالة، على الصورة التي جمعت بين طليقها المخرج طارق العريان والموديل نيكول سعفان، وأحدث تعليقها حالة الجدل بين النساء ما بين التعاطف مع المرأة الجريحة والانتقاد بسبب تعليق المطربة السورية على صورة لطليقها.

فما فعلته أصالة إنقسمت حوله الآراء، حسبما إستطلعت «هن» أراء العديد من السيدات فالبعض رآه أنه تعبير عن حالة الحزن والوجع الذي تعيشه المطربة السورية، أما البعض الآخر فوصفها بالتدخل في حياة شخص انفصل عنها، كما أنها نشرت تفاصيل حياتها الشخصية عبر «السوشيال ميديا».

آية وهبة: مجروحة ومن حقها تعبر عن مشاعرها

حالة من التعاطف الشديد دعمت بها آية سيد، الفنانة أصالة فيما فعلته، فمن وجهة نظرها لم تتحدث عن أسباب الانفصال، لكنها عبرت عن مشاعرها: «هي اتكلمت أنه مرعاش مشاعرها.. رغم أنه متأكد أنها لسة بتحبه.. كأنه بيكيدها مثلًا.. كسرة النفس مش سهلة وعشان كدا عبرت اللي حست بيه». 

فيما تابعت العشرينية في رأيها لـ«هن»، أنه رغم انتهاء العلاقات العاطفية يجب الحفاظ على المشاعر المتبادلة: «مفيش مشاكل لو محبتش اللي حبك.. أو حتى بطلت تحبه وانفصلت عنه.. بس مش لازم أكيده وتقوله أنا مع غيرك معلش، وأنا مش هراعي حتى هتحس بايه بما تشوفني»، أما عن تعبير أصالة عن شعورها على السوشيال ميديا، فوصفته «آية» بالشيء التلقائي.

الأمر ذاته اتفقت عليه هبة أحمد، التي رأت أن موقف أصالة يدل على قوة شخصيتها: «شخصيتها قوية.. ومش أي ست تقدر تعمل ده غير واحدة عندها تصالح مع نفسها وبتحترم مشاعرها وبتعرف تعبر عنها لأن أغلب السيدات مبتحبش تعلن عن ضعفها وخصوصًا في حالات الانفصال اللي زي كده».

أما عن تعبير أصالة عن مشاعرها رغم أن المخرج طارق العريان، أصبح طليقها، رأت «هبة»: «حتى ولو طليقها لاعيب ولا حرام أنها تحزن عليه ومنه».

أيتن وخلود: مش حلو أنها تتكلم في حاجات شخصية على الملأ

فيما اختلفت أيتن محمد، عن سابقتيها، إذ كانت تفضل أن تحتفظ أصالة بمشاعرها بين محيط أسرتها أو بينها وبين نفسها، أفضل من الحديث عبر «السوشيال ميديا»: «أي واحدة مكانها أكيد هتزعل .. خاصة بعد حب سنين بس الأفضل من وجهة نظري عشان تحافظ على نفسها وشكلها كفنانة كانت خلت الزعل بينها وبين نفسها أو مع المقربين تعمل كل اللي هي عايزاه.. اللي عملته دا حاسة إنها قللت من نفسها جدًا».

وهو ما أيدته أيضًا خلود طارق، التي رأت أن أصالة كفنانة لابد أن تحتفظ بحياتها الشخصية بعيدًا عن الحديث في وسائل الإعلام أو صفحات «السوشيال ميديا»: «هي كدا طلعت أسرار بيتها برا.. مكنش ينفع تكتب على الإنستجرام».

وفي الوقت ذاته، أكدت الفتاة الثلاثينية عن تعاطفها مع المطربة السورية لما مرت به من تجربة قاسية: «هي أكيد عملت كدا عشان موجوعة.. بس كنت بفضل أنها تحتفظ بالكلام دا بعيد عن الناس».