رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

أخصائي بـ"صدر العباسية": المصاب بفقدان الشم قد يكون مصدرا للإصابة بكورونا

كتب: آية المليجى -

09:45 ص | الثلاثاء 08 ديسمبر 2020

أعراض فيروس كورونا

مع تزايد أعداد مصابين فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، عاد من جديد الشعور بالقلق من الإصابة بالعدوى، مع التزام الكثيرين بالإجراءات الاحترازية لتفادي الإصابة بالفيروس الذي اقترن بتعدد الأعراض ما بين ارتفاع درجة الحرارة والسعال الجاف وإحمرار العينين وضيق التنفس، وغيرها من العلامات الدالة على احتمالية الإصابة.

ويبقى عرض فقدان حاسة والتذوق، من أبرز الأعراض، لكن يتوارد سؤال لدى الكثيرين، حول إذ كان فقدان حاسة الشم والتذوق لوحدهما، مصدرا للعدوى (كوفيد 19).

وقالت الدكتورة أسماء النمر، أخصائي أمراض الصدر والدرن بمستشفى الصدر العباسية، لـ"هن"، إن فقدان حاستي الشم والتذوق أصبح من أهم أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد، التي تظل باقية من 7 إلى 10 أيام، فاقتران هذا العرض بأعراض أخرى مثل ارتفاع درجة الحرارة والسعال الجاف، يجعل المصاب مصدر عدوى للمخالطين به.

أما إذ ظهر عرض فقدان حاسة الشم والتذوق على مصاب "كورونا" دون أعراض أخرى، يعتقد البعض بأن المريض لم يعد مصدرا للعدوى لأن الفيروس لم يخرج من جسده: "عمليًا مش هيعدي حد".

لكن فقدان حاسة الشم والتذوق يأتي لأن المريض أصبح حاملا لفيروس كورونا المستجد، والذي يكون في هذه الحالة في الجهاز التنفسي العضوي، أي أن الفيروس يكون عند مستقبلات الشم والتذوق، وهذا ما يؤدي إلى وجود احتمالية عدوى فيروس كورونا: "ممكن يعدي برضو".

واختتمت "النمر" بأن هذه الجزئية ما زالت تحت الدراسة والأبحاث، عما إذ كان عرض فقدان حاسة الشم والتذوق لوحدهما مصدرا للعدوى: "احتياطيًا لازم تعزل نفسك المصاب والمخالط".

مصابو كورونا

وكانت وزارة الصحة والسكان، أعلنت بالأمس، عن خروج  202 متعاف من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 103703 حالات حتى أمس.

 وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 415 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى 19 حالة جديدة.