رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

في عيد ميلادها الـ47.. قصة طعن لاعبة التنس مونيكا سيليش من مشجع

كتب: غادة شعبان -

07:26 ص | الأربعاء 02 ديسمبر 2020

لاعبة التنس مونيكا سيليش

واحدة من أبرز لاعبات التنس عبر التاريخ، فازت بتسع بطولات جراند سلام، وكانت أصغر لاعبة تفوز في بطولة رولان غاروس، وكانت في طريقها لتحطيم جميع الأرقام القياسية، إلا أن حدثًا لم يكن على البال أوقف هذا الحلم، هي لاعبة التنس مونيكا سيليش.

ويتزامن اليوم 2 ديسمبر، ذكرى ميلاد لاعبة التنس مونيكا سيليش الـ47، ويُقدم "هُن" لقطات من حياتها خلال السطور التالية.

حادثة لم تكن على البال والخاطر تعرضت لها لاعبة التنس الشهيرة مونيكا سيليش، أثناء بطولة أُقيمت في ألمانيا والتي أبعدتها عن ملاعب التنس لمدة عامين، بعدما وجه لها أحد المشجعين طعنة في الظهر أثناء فترة الاستراحة بين الشوطين، في عام 1993، وهي في أوج مجدها وعمرها لم يكن يتخطى الـ19 عامًا.

وأمام ذهول الجميع وصرخات مونيكا، توجه الطاقم الطبي إلى "سيليش" فورا وتم نقلها إلى المستشفى، الذي أكد أن الطعنة كانت قريبة من الرئتين وأنها نجت بأعجوبة. 

وبسبب هذه الطعنة خضعت الأمريكية لعملية جراحية، وفضلت الابتعاد عن الأنظار لمدة سنتين، حيث كانت تعاني من مشاكل نفسية ولم تظهر في أي حدث أو لقاء تلفزيوني طوال تلك الفترة. 

وعادت سيليتش في العام 1995 وحققت بعض النجاحات لكنها لم تستطع أن تسترجع كامل مستواها، قبل أن تعتزل في 14 فبراير 2008.