رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

رواد السوشيال ميديا يسخرون من مشكلات "عاشور" و"حسني": اللي اسمه تامر يستخبى

كتب: روان مسعد -

11:21 م | الإثنين 16 نوفمبر 2020

تامر حسني وتامر عاشور

سخر رواد مواقع التواصل الاجتماعي، من عرض مشكلات الوسط الفني العائلية، والتي كانت قديما تعتبر من أسرار البيوت.

"اللي اسمه تامر يستخبى"، هكذا جاءت السخرية سواء من تامر عاشور أو تامر حسني، بعد عرض مشكلاتهم الأسرية على الملأ، خاصة عبر موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، حيث وثقت خاصية "ستوري"، تفاصيل تلك الخلافات، سواء بين تامر عاشور وزوجته، أو بين تامر حسني وزوجته بسمة بوسيل.

تامر عاشور وسمر

في وقت مبكر من صباح اليوم، ردت سمر زوجة تامر عاشور على كثير من الأسئلة التي وردتها عبر خاصية "ستوري"، وكانت معظمها تتمحور حول علاقتها بزوجها تامر عاشور، ولم تجد سمر أبو شقة، خجلا في عرض كافة تفاصيل انفاصلها عن تامر عاشور للجمهور.

في البداية، قالت إنها طلبت الطلاق منذ وقت طويل، ولم تعد تحتمل العيش معه، وكان يجب أن تأخذ تلك الخطوة بشكل أسرع من ذلك، ولكن التوقيت في صالحها، وقالت إنها لا تعيش معه في بيت واحد رغم أنها طلبت الطلاق منه، إلا أنها لازالت على ذمته.

وأكدت "سمر" كذلك أن نكران الجميل، وما فعلته لأجله هو السبب الرئيسي وراء طلبها الطلاق، بالإضافة إلى الخيانة التي عايشتها معه، ولا ترغب في حذف الصور أو ذكرياتها معه كي تكبر ابنتهما "أيام"، لترى هي الأخرى تلك العلاقة والذكريات التي كانت جميلة حينها.

تامر حسني وبسمة

"كفاية محدش يبعتلي صور تامر مع حد، احنا منفصلين"، هكذا أعلنت بسمة بوسيل عن مشاكلها مع تامر حسني، عبر خاصية "ستوري"، وطلبت من الجميع أن يكف عن مضايقتها لأنها انفصلت عن تامر ولا يهمها وجوده مع أخريات، ليرد عليها تامر حسني في "ستوري" جديدة يشرح فيها أ، ما حدث من جانب بسمة زوجته ما هو إلا تهور، وأن المشكلات الأسرية مكان حلها ليس مواقع التواصل الاجتماعي، وطلب منها الصلح، والعودة إلى بعضهما البعض.

وردت بعدها بسمة بوسيل عبر "ستوري"، على زوجها تامر حسني تؤكد كلامه بأنها "متهورة"، ولكن يأتي هذا التهور بسبب حبها له.