رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

أول امرأة من أصول سوداء وآسيوية تصبح نائب الرئيس.. من هي كاميلا هاريس

كتب: ندى نور -

05:53 ص | الجمعة 13 نوفمبر 2020

من هى المرأة التي وقفت وراء فوز بايدن

يتساءل البعض عن السيدة التي وقفت وراء فوز جو بايدن، وهى السيدة كامالا هاريس، أول امرأة أمريكية من أصول سوداء وآسيوية تصل لمنصب نائب الرئيس الأمريكي.

يرصد "هُن"، أهم معلومات عن كامالا هاريس، كما جاءت بموقع "بي بي سي" عربية.

مرشحة سابقة للرئاسة الأمريكية.

عرفت كامالا هاريس بنقدها الصريح لدونالد ترامب.

اختار جو بايدن كامالا هاربس نائبة له في انتخابات الرئاسة.

هى ابنة مهاجرين من الهند وجامايكا.

تربت على أن تكون فخورة بأنها امرأة سوداء.

أثرت تصريحاتها خلال عملها مدعية عامة على مسيرتها كمرشحة للرئاسة.

طالبت مؤخرا بتفعيل إصلاحات في نظام الشرطة.

أصبحت هاريس الآن أول امرأة سوداء من آصول آسيوية تشغل منصب نائبة الرئيس في أمريكا.

وكانت بدأت كامالا هاريس، نائبة الرئيس الأمريكى المنتخب، بإعرابها عن أسفها حيال عدد الوفيات بسبب جائحة كورونا، وحذرت من أنه إذا تم إلغاء قانون الرعاية بأسعار معقولة من قبل المحكمة العليا، فإن "المجتمعات الملونة ستتضرر بشدة" في الولايات المتحدة.

وأكدت "هاريس": "لقد فاز جو بايدن فى الانتخابات بشكل حاسم"، مؤكدة  إنهم لن يدعوا ترامب يقلب الانتخابات.

وقالت هاريس في خطابها في ولاية ديلاوير، "على الرغم من أنني قد أكون أول امرأة في هذا المنصب، إلا أنني لن أكون الأخيرة".

وتستعرض هاريس لقطات من جانبها غير الرسمي، لا سيما تفضيلها الواضح للأحذية الرياضية. وبينما أن حسابها على "انستجرام" مليء بالبدلات الداكنة اللون التي تفضلها تقليدياً، يظهر مقطع فيديو تم نشره بعد فترة وجيزة من الإعلان عن فوزها المتوقع، وهي ترتدي ملابس رياضية.