رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

مسابقة مهرجان الجونة للأطفال بتقليد فساتين الفنانات: كلهن نجمات سينما

كتب: مها طايع -

10:12 ص | الأحد 01 نوفمبر 2020

مهرجان الجونة للأطفال

يرتدين فساتين أنيقة وفاخرة، ويسيرن بثقة شديدة، ثم يقفن لاستعراض جمالهن، والتقاط صورا لهن، هكذا قام بعض الأطفال بأعمار تتراوح بين 3 و8 سنوات، بتقليد نجمات الفن بمهرجان الجونة السينمائي، من خلال مسابقة مهرجان الجونة للأطفال، واختيار الأكثر إناقة، وتحصل الفائزة على لانش بوكس.

ارتدى الأطفال فساتين تشبة كثيرا في تصميمها الفساتين التي ارتدتها الفنانات خلال أيام مهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة، وكان لهن نفس الإطلالة، حتى في لون الفساتين وتسريحة شعرهن: "كان شكلهم مميز جدا ويشبه الفنانات، وظهر على الأطفال أن عندهم استعداد قوي يكونوا فنانات في المستقبل، أو أصحاب ذوق رفيع وفاخر في ملابسهم" بحسب شيماء البكري مسئولة المسابقة.

ووقف الأطفال بنفس وضعيات التصوير التي ظهرن بها النجمات: "كل طفلة مشاركة كان عندها نفس الشغف وفرحة ظهرت في الصور وشكلها وهي فرحانة بلبس الفساتين وكأنها نجمة حقيقي".

"درة، أروى جودة، يسرا، تارا عماد، ياسمين صبري، كندة علوش، سارة التونسي، أبرز الفنانات اللآتي حرصن على تقليدهن، وقد بدأت المسابقة بالتزامن مع بدأ مهرجان الجونة السينمائي، واستمرت حتى أمس.

وكانت المشاركات تقمن بالتصوير، ووضع صورهن على برنامج الفوتوشوب: "عشان يبقى كأنهم في نفس المهرجان بالظبط"، ووفقا لـ"شيماء"، كانت الأمهات هي مصممات الأزياء الخاصة بهن، وصاحبة هذا الذوق الراقي: "كل بنت مشاركة اختارت التصميم اللي عاجبها على الفنانات ونفذته واتصورت به وبعتولنا وجمهور السوشيال ميديا بيختار الأشيك والأكثر أناقة والفائزة بتاخد لانش بوكس شيك قوي زي شياكتها".

وبحسب "شيماء"، تحمست المشاركات كثيراً بهذه المسابقة: "كل أم كانت حريصة أن بنتها تبقى أفضل بنت فعلا وده اشعل الحماس والتنافس بينهم فبقيت كل بنت حابة أنها تقلد نفس اللوك عشان تظهر وكأنها فنانة حقيقي"، وعلى جانب أخر، شاكر بالمسابقة عدد قليل من الأطفال الصغار من خلال تقليدهم لنفس بدل الفنانين ومنهم الفنان أحمد مالك، وعمرو يوسف.