رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

عقب القبض على والديهما.. مصير الطفلين "عرسان عين شمس"

كتب: يسرا محمود -

04:13 م | الخميس 22 أكتوبر 2020

حفل خطوبة طفلين في عين شمس

تحدث صبري عثمان، مدير عام خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والأمومة، عن مصير الطفلين أصحاب حفل الخطوبة في عين شمس، عقب القبض على والديهما.

وقال "عثمان"، في تصريحات خاصة لـ"هن": "أهل الأطفال هيخرجوا عادي، ويرجعوا بيوتهم بعد ما يمضوا إقرار بعد إتمام الزواج"، مضيفا: أنه لا توجد عقوبة قانونية للأهل في حالة عقد خطوبة لطفلين.

وأشار إلى أنه بالرغم من حملات التوعية بخطورة الزواج المبكر على الأطفال، إلا أن البعض متمسك بتفيذ تلك الموروثات التي ليس لها أساس ديني أو علمي، ما يجعل الأطفال عرضة للعديد من الأمراض الجسدية والنفسية، مؤكدًا أن المجتمع بحاجة إلى قانون رادع لتجريم تلك الزيجات.

وتابع حديثه، بأنه تقدم بمشروع قانون خاص بزوج الأطفال إلى مجلس النواب منذ مايو 2018، إلا أنه لم يناقش حتى الآن.

"الطفولة والأمومة" تحبط زواج طفلين بعين شمس

أعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة، إحباط زواج طفلين يبلغان من العمر 12 عاما بمنطقة عين شمس، بمحافظة القاهرة.

وقالت الدكتورة سحر السنباطي، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، في تصريحات خاصة لـ"هن"، إن وحدة التواصل الاجتماعي بخط نجدة الطفل 16000 رصدت الواقعة بعد تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قامت إحدى السيدات "القائمات على تجهيزها للعرس" بنشر صور العروس.

وأشارت "السنباطي" إلى أنه جرى تحرير بلاغ بمضمون الشكوى، وعلى الفور جرى إحالة البلاغ للجنة الحماية للتحقق منها، لافتة إلى أنه بالفعل توجهت لجنة الحماية الفرعية بعين شمس لمحل الواقعة وتبين أن العروسين كلاهما يبلغ من العمر 12 عاما، وأن الطفلة تقيم مع الجدة والتي أفادت بأنها مجرد خطبة.

وأكدت أنه جرى أخذ جميع التعهدات والإقرارات على أهل الطفلين بعدم إتمام الزواج إلا بعد بلوغهما السن القانونية، موضحة أنه جرى عقد جلسة إرشاد أسري للأهل، وتوعيتهم بمخاطر الزواج المبكر، وتداعياته على الطفلين في هذا السن.

وشددت على أن مثل هذه الوقائع تشكل خطرا جسيما على الأطفال وتكريس لدائرة العنف، مناشدة الأهالي بضرورة حماية أطفالهم من جميع أشكال الإساءة التي تنجم عنها أضرار بالغة، لافتة إلى أن الزج بالأطفال في مثل هذه الوقائع يؤثر على براءتهم وطفولتهم حتى وإن كان على سبيل الدعابة.

كما ناشدت السنباطي مجددا المواطنين بضرورة الإبلاغ عن أي حالات أو وقائع من شأنها تعريض الأطفال للخطر من خلال آليات الإبلاغ والشكاوى الخاصة بالمجلس القومي للطفولة والأمومة، وهي خط نجدة الطفل 16000 والذي يعمل على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع أو من خلال تطبيق الواتس آب على الرقم 01102121600، أو من خلال الصفحة الرسمية للمجلس القومي للطفولة والأمومة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك".