رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

أمهات يشيدن بأول يوم دراسة: تعقيم وكمامات وتباعد اجتماعي

كتب: ندى نور -

01:10 م | السبت 17 أكتوبر 2020

أمهات يروين تفاصيل أول يوم دراسة

انطلق العام الدراسي الجديد بالمدارس، في العديد من محافظات الجمهورية، وسط تطبيق إجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد، حيث التزم جميع التلاميذ وأعضاء هيئات التدريس بارتداء الكمامات الطبية والتباعد الاجتماعي لمنع انتشار الفيروس.

حرص بعض أولياء الأمور على الذهاب مع أولادهم للمدرسة، من أجل الاطمئنان على الإجراءات الوقائية المتبعة داخل المدارس خوفا على أبنائهم.

نهلة: التزام كبير من الطلبة والمعلمين بالإجراءات الوقائية

ترى نهلة السيد، ولية أمر طالب بالصف الأول الابتدائي، بمحافظة سوهاج، "في التزام كبير بالإجراءات الوقائية من المعلمين والطلبة، والكل لابس كمامة"، متابعة: "في تعقيم من على باب المدرسة".

حرصت "نهلة" تحصين ابنها بكافة وسائل الحماية من الفيروسات منها المعقم، وكمامة إضافية، وقفازات اليد.

رشا: التزام بالتباعد الاجتماعي في طابور الصباح

وفي إحدى مدارس منطقة الزيتون، بدا التزام الطلاب بالإجراءات الوقائية واضحا، بالإضافة إلى التشديد الصارم من المعلمين على الطلاب بالحرص على وسائل الوقاية من انتشار فيروس كورونا.

وقالت إحدى أولياء الأمور وتدعى "رشا"، أثناء حديثها لـ "هُن"، "مفيش طالب مش لابس كمامة، وانتظام صعود الطلاب إلى الفصول مع مراعاة التباعد الاجتماعى في طابور الصباح".

بدء العام الدراسي الجديد

ومع بداية الدراسة في يومها الأول، جرى تعقيم الفصول الدراسية ودورات المياه قبل بدء الدراسة بساعات قليلة، لتوفير الحماية والأمن والسلامة للتلاميذ والقائمين على العملية التعليمية.

وأعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن هناك تنسيقاً كاملاً مع وزارة الصحة، لتنفيذ جميع الحلول الممكنة حال حدوث أي معوقات تؤثر في سير اليوم الدراسي، مشددة على ضرورة التزام جميع أعضاء هيئة التدريس بارتداء الكمامات الطبية داخل وخارج الفصول، للوقاية من تفشي فيروس كورونا، والتزام جميع الطلاب بالصفوف الأولى بارتداء قناع الوجه، للحفاظ على أرواحهم وسلامتهم.