رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بكى ماكرون في أحضانها.. محطات من حياة الفنانة ماجدة الرومي (فيديو)

كتب: غادة شعبان -

01:18 م | الخميس 03 سبتمبر 2020

ماجدة الرومي

"ستكونون بخير".. كلمات عبَّر بها الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون"، عن تأثره بما حدث في لبنان، عقب انفجار مرفأ بيروت، والذي بدى واضحًا خلال لقائه بالفنانة اللبنانية ماجدة الرومي، الذي التقطته عدسات الكاميرات وهو يعانقها ويبكى في أحضانها.

كلمات ربما لمست قلب الرئيس الفرنسي "ماكرون"، حينما التقى الفنانة ماجدة الرومي، حيث بدا الاثنان متأثرين، إذ رأت الدموع في عينيه، ونشرت عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي"فيسبوك"، مقطع فيديو أثناء اللقاء، وكواليس الحوار الذي دار بينهما، حيث قالت "قالي بعت وراكي لعبرلك عن تقديري ومحبتي ولشوف شو فينا نعمل سوا نتعاون لنقدر نساعد لبنان اليوم".

ويُقدم "هُن" أبرز المحطات في حياة الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي، خلال السطور التالية.

ماجدة الرومي.. نص مصري وآخر لبناني

نشأت ماجدة الرومي في عائلة فنية، فوالدها هو حليم الرومي، مكتشف المطربة الكبيرة "فيروز"، ونشأت الرومي على العديد من الأصوات الفنية العظيمة أمثال محمد عبدالوهاب وأم كلثوم وأسمهان وفيروز.

والدتها ماري لطفي، من أصول مصرية، وكانت صرحت ماجدة الرومي  خلال لقاء سابق لها مع الإعلامية منى الشاذلي، بأن والدتها كانت مصرية قائلة: "أمي مصرية، وجدودي من بورسعيد، وفي واحد من الفانز فاجأني وبعتلي صورة بيت جدي في بورسعيد، ولما أرجع بيروت هسأل ماما عن الصورة".

اكتشفها ابن عمها ورفض والدها دخولها عالم الفن

لاحظ رايموند صدفي ابن عم ماجدة "أنها تملك صوتا استثنائيا يمكن أن يحدث ثورة إن هي احترفت الغناء".

كانت العقبة الوحيدة التي واجهت ماجدة الرومي في بداية مشوارها الفني، هو والدها حليم الرومي الذي رفض في البدء هذه الفكرة وبعد الموافقة اتجهت نحو برنامج استديو الفن البرنامج الأكثر شهرة في لبنان وذلك بمساعدة ابن عمها، حيث أذهلت لجنة التحكيم بأدائها المتميز لأغنية المطربة ليلى مراد "أنا قلبي دليلي" فمنحتها المركز الأول وبكل تفوق.

العلم قبل الفن والجامعة قبل الاستديو

وقد كان أوّل انطلاقتها من استديو الفنّ 74 الذي كان يقدّمه تلفزيون لبنان حيث غنّت أغنية "يا طيور" للفنّانة الراحلة اسمهان لأنّ هذه الأغنية تبرز طبقات صوت "ماجدة" و كان ذلك في عام 1974.

بعد أن رفض والدها الفكرة قائلا لها: العلم قبل الفنّ والجامعة قبل الاستديو وحبّ الفكر قبل حبّ الظهور، قبل عندما سمعها تغنّي هذه الأغنية ولكنّه اشترط عليها أن تكمّل تعليمها.

رفضت الإرهاب وحملت علمي لبنان ومصر 

ساندت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي، جمهورها المصري بعد تفجير مسجد الروضة الذي راح ضحيته مئات المصلين، حيث نشرت صورة لها، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، حاملة العلم اللبناني والمصري معًا، في نوفمبر 2017.

وكتبت "الرومي" في رسالتها: "يا مصر الغالية على قلوبنا جميعًا قوية أنتِ بشعبك وبقيادتكِ الحكيمة، منصورة أنتِ بقدرة ربّك الكريم فهو يصونك ويحفظك".

وأكدت أن مصر ستظل أرضًا للعزة والكرامة مهما واجهت من أزمات، قائلة: "مهما استشرست البشاعات من حولكِ يا مصر الحبيبة تبقى أرضك أرض العزّة والكرامة أرض الخير والحب، تبقى أقوى من كل شرٍ وكل غدرٍ وجبنٍ، دمت شامخة يا مصر مصانة برموش العين وبالقلوب يا أرض الكنوز والخير والبركة".

واختتمت "الرومي" رسالتها، قائلة: "حماك الله وحفظ ترابك وسماءك وشعبك الغالي بكل حب ووفاء، ماجدة الرومي".

تبرعت بأجرها في مهرجان الموسيقى العربية في دورته الـ27

تبرعت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي بأجرها في مهرجان الموسيقي العربية بدورته السابعة والعشرين والمقام بدار الأوبرا المصرية، بحسب ما قالته مصادر لـ"الوطن"، في نوفمبر 2018.

وكانت أجرت المطربة أكثر من 5 بروفات من أجل حفلها المقرر إقامته، بدار الأوبرا المصرية، وتشدو خلاله بـ 15 أغنية متنوعة ما بين مصرية ولبنانية. 

 تبرعت لإعادة بناء المنازل المتهالكة بالأقصر وسددت ديون غارمة

أعمال خيرية كثيرة قامت بها الفنانة ماجدة الرومي، خلال حياتها، ولعل أبرزها تبرعها لإعادة بناء المنازل المتهالكة بالأقصر، إذ تبرعت بأدوية لمستشفيات "راعي مصر"، المتنقلة، والتي تخدم الواحدة منها أكثر من 500 مريض  في المرة الواحدة، بعيادات الباطنة والأطفال والنساء والجلدية والرمد والأنف والأذن والحنجرة والأسنان، والعديد من التخصصات مجانا.

كما تبرعت بجهاز للرمد وعدة أجهزة طبية لعيادة مركز أرمنت، ودفعت دين عدد من الغارمات بالأقصر، وتابع أنها لم تكتفِ بذلك، بل ناشدت جميع الرحماء داخل وخارج مصر بالمشاركة ليس فقط بدفع النقود، بل بالتبرع بالوقت والجهد لمشاركة البسطاء معاناتهم.

وفي مارس عام 2019، قال المستشار أمير رمزي رئيس مجلس أمناء مؤسسة راعي مصر، إن الفنانة ماجدة الرومي سلمت مبلغ 350 دولارا لسيدة غير قادرة في مركز أرمنت جنوب الأقصر خلال جولة بالقرى الأكثر احتياجا في إطار الحملة التي تنظمها المؤسسة.

كواليس لقاء ماكرون وماجدة الرومي

وكانت التقت الفنانة ماجدة الرومي، بالرئيس الفرنسي "ماكرون"، والتي شاركت كواليس زيارته لها، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي"فيسبوك"، قائلةً "هو اللي طلب من السفير يحكيني وقالي السفير ناطرك، وغمرني غمرة لشعب لبنان كلها، ووعدني إنا هنكون بخير".

وتابعت الفنانة اللبنانية، خلال حديثها مع الرئيس الفرنسي، " قولتله أنا بقدر أحط صوتي بين ايديك لنعمل تعاون برعاية وزارة الثقافة الفرنسية ونقدر نجمع اللي لازم لأهالي الضحايا واللي راحت بيوتهم، وأنا إذا ما عملت شي بعمري، فاللي باقي بعمري كله يكفيني شرف إني أساعد هالناس وإني أقف لبلاده".

الرئيس الفرنسي تأثر لكلام ماجدة الرومي التي رأت الدمعة في عينيه فعانقها وكأنه بها يعانق الشعب اللبناني ليقول: ستكونون بخير.‏١/٩/٢٠٢٠

Posted by Majida El Roumi on Wednesday, September 2, 2020

وعن لقائه بالفنانة اللبنانية فيروز وزيارته لها داخل منزلها، قالت "أنت امبارح لمست فينا روح لبنان اللي باقية فينا، تأثرت كثيرا لزيارتك للسيدة فيروز ولمست فيها روح لبنان الحلم والمنفى اللي بنحبه، واللي حسيته لما حكيت عن فيروز أنه كان متأثر وشفت في عيونه دموع".