رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

ديالا مكي تتجاهل نفي أحمد فلوكس ارتباطه بها بجلسة تصوير جديدة

كتب: يسرا محمود -

12:22 ص | الأربعاء 02 سبتمبر 2020

أول رد فعل من ديالا مكي عقب نفي فلوكس ارتباطه بها

تستمر الإعلامية اللبنانية ديالا مكي، في مشاركة متابعيها ردود الأفعال على جلسة تصويرها الأخيرة، متجاهلة نبأ عودة الفنان أحمد فلوكس إلى زوجته الأولى، بعد أسابيع من أنباء عن ارتباط الإعلامية والفنان رسميا.

الإعلامية اللبنانية ظهرت في جلسة التصوير بإطلالة من الستان باللون القرمزي، مع مجوهرات متعددة الألوان، وتسريحة شعر إنسيابية، والتي شاركتها عبر حسابها الشخصي على موقع إنستجرام.

استمرت الإعلامية في مشاركة جمهورها بالتعليقات الجديدة عن "فوتو سيشن" متجاهلة بيان خالد شاهين، المسؤول الإعلامي عن فلوكس، الذي قال إن خبر ارتباطه بلبنانية هو مجرد شائعة.

وأكد "شاهين" أن الفنان أحمد فلوكس سوف يعود لزوجته الأولى "رابيا" ووالدة ابنه الوحيد سيف الدين، مضيفا أن قرار العودة جاء وفقاً لرغبة الطرفين، حيث لم تنقطع علاقة الود بينهما حتى بعد الانفصال، خاصة في ظل وجود نجلهما.

توتر العلاقات بين ديالا مكي وأحمد فلوكس

جاء ذلك بالتزامن مع إلغاء ديالا متابعة فلوكس عبر حسابها على"إنستجرام"، وهو ما فعله الأخير أيضا منذ أسابيع، دون أن يوضح الثنائي أسباب ذلك.

فلوكس يعتذر للإعلامية اللبنانية

زاد فلوكس من غموض علاقته مع ديالا، بتوجيه رسالتين لها، عبر حسابها الرسمي على موقع إنستجرام، يتحدث فيها عن تقديره لها، وذلك عقب حذف كل منهما للآخر من "سوشيال ميديا".

الرسالة الأولى تضمنت: "توضيح للصحفيين والمواقع.. مش معني إني بكتب شي أو إني بكتب حكمة، إن سيادتكم تقرروا إني بكتبها لحد معين.. لا يصح أبدا توجيه حكمة (خسارة الناس) على لساني لديالا".

وتابع حديثه: "عيب عليكم.. أولا أنتوا لا تعلموا حياتي أو لمين بكتب، علشان تكتبوا كده، ولا اعتقد أنكم تقصدون الوقيعة، لكن بالبلدي بلاش تاتش الإبداع في توجيه كلامي لشخص معين، لأني لو أنا عاوز اوجه كلامي لحد هاقول على طول".

وواصل قائلا: "ثانيا عيب لما تقروا أن كلامي ده لديالا، لأنها من أجمل الحاجات اللي حصلت لي وأعتز بوجودها في حياتي، عيب عليكم وسيبوني في حالي وكفاية دمار في حياتي.. اتقوا الله"، معلنا مقاضاة أي وسيلة إعلامية تنشر ما يسيء له أو للإعلامية اللبنانية. 

لم يكتف بذلك، موجهة رسالة رومانسية آخرى، تضمنت : "هذه السيدة من أكثر النساء احتراما واجتهادا في مجالها.. احترمها وأحبها وأكن كل الاحترام لشخصها ومشوارها، وأحب شخصها".

 وأضاف: "اعتذار واجب مني لها نيابة عن بعض المواقع والأقلام التي كتبت أشياء ليس لها أساس من الصحة الهدف منها التشوية"، في إشارة إلى حديث الصحف عن حذف كلا منهما للآخر من قائمة المتابعة عبر" إنستجرام".

واختتم حديثه بالتأكيد على مشاعره اتجاهها: "أحبك جدا واحترمك واحترم حبي ليكي.. ولن أسمح بهذه المهزلة.. ديالا مكي خط أحمر"، مرفقا "إيموشن" قبلات، وصورة لها بفستان قصير منقوش وفضفاض.فراق بعد محبةويأتي ذلك بعد مرور أسابيع على وصلات غزل" مستمرة بين الفنان أحمد فلوكس وديالا مكي، عبر "إنستجرام"، من بينها نشره صورتها، لتقرر الأخيرة ممازحته بقولها "مين هيدي" ليرد عليها "فلوكس": "واحدة قمر كده دخلت حياتي خلت للحياة حياة"، ما جعلها تعقب: "يا ربي شو بتعرف تحكي حلو".

وحسب مصادر لـ"الوطن"، فإن الفنان أحمد فلوكس، ارتبط عاطفيًا منذ فترة بالإعلامية اللبنانية ديالا مكي، التي تعمل مذيعة بتلفزيون دبي، ولكن حالت ظروف وتداعيات فيروس كورونا، دون إعلان ارتباطهما الرسمي حتى الآن، وتحديد موعد الزفاف، لتواجد كل منهما في بلد.

رصد "هن" أبرز المعلومات عن ديالا مكي، خلال الفقرات التالية

من هى ديالا مكي؟

1- حصلت على بكالوريوس في الآداب في الإعلام، وماجيستير في العلاقات الدولية.

2- عملت كإعلامية في تلفزيون دبي منذ سفرها إلى الإمارات في 2005.  

3- شاركت في تغطية العديد من عروض الأزياء العالمية والمهرجانات العالمية مثل: كان وبرلين وفينيسيا.

4- أجرت مقابلات مع العديد من نجوم هوليوود ومصممي الأزياء، من بينهم: جورج كلوني، هيو غرانت، سوزان ساراندون، نيكول كيدمان، كايت بلانشيت، شارون ستون، وإيلي صعب، وجورجيو أرماني.

5- أطلقت سلسلة الأفلام الوثائقية عن دور الأزياء وتاريخ نشأتها، خاصة: شانيل وديور وبياجيه وبولغاري. 

 6- شاركت ديالا في حملة ديور لإعادة إحياء الصور الشهيرة لماريو تيستينو.

7- اُختيرت ديالا في لائحة الـ100شخصية الأكثر تأثيرا في العالم العربي تحت سن ال40 في استفتاء مجلة أرابيان بيزنيس.

8- اُختيرت ضمن لائحة مجلة مادوموازيل فيغارو "10 نساء يحركن العالم العربي".  

9- في 2017، قدمت سلسلة حول الموضة والعناية بالبشرة تحمل اسم "بيوتي توكس".

10 - يتابعها عبر حسابها الرسمي على "إنستجرام"، ما يزيد على 500 ألف شخص من مختلف أنحاء العالم.