رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

صور.. الطفلة أمنية ضحية جديدة لخدمة البيوت: حرقوها وعذبوها.. والتضامن تتدخل

كتب: رفيق محمد ناصف وأحمد فتحي -

10:04 ص | الأربعاء 19 أغسطس 2020

" أمنية".. طفلة 9 سنوات ضحية جديدة للخدمة في البيوت

استقبل مستشفى جامعة طنطا الطفلة "أمنية. ا"، 9 أعوام، مصابة بحروق وجروح وكدمات في أماكن متفرقة في جسدها، وقص شعرها، إثر تعذيبها من قبل أسرة كانت تعمل خادمة في منزلهم، ويتم علاجها في قسم الحروق.

كشف مسؤول في مستشفى طنطا الجامعي، أن الطفلة من أسرة تقيم في كفر الشيخ، تدعى "أمنية"، 9 أعوام، ووالدها منفصل عن والدتها، ووالدتها قامت بإرسالها للعمل خادمة في منزل أسرة في محافظة الجيزة، وقام الزوج وزوجته بتعذيب الطفلة وقص شعرها، وحرق أماكن في جسدها بإطفاء السجائر، ما أدى إلى حدوث جروح وكدمات متفرقة في جسدها ووجها، وفور علم والدها، تم نقلها إلى مستشفى كفر الشيخ العام، ثم تم تحويلها إلى مستشفى طنطا الجامعي لإسعافها.

وأوضح المسؤول، طلب عدم ذكر اسمه، أن الطفلة حالتها الصحية سيئة، وتم احتجازها في المستشفى، قسم الحروق، وجار العمل على علاجها، مؤكدا أن المستشفى يوفر كل أوجه الرعاية الطبية للطفلة.

من جهته تواصل فريق التدخل السريع بوزارة التضامن الاجتماعي بناء علي توجيهات  من الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى، بالتواصل مع أحد أقارب الطفلة، والذى أشار إلى أن أبويها منفصلان، وأن الطفلة تعمل بأحد المنازل بالجيزة، وأن من تعمل لديهم مارسوا عليها أشكالا كبيرة من العنف الجسدي والتعذيب والحرق.

وعليه قام أعضاء فريق لجنة الاستغاثات الطبية بالتواصل مع الدكتور حسن التطاوى مدير مستشفيات جامعة طنطا، وأفاد بقبول الحالة وتم استقبالها وحجزها بقسم الحروق والتجميل وعمل جميع ما يلزم طبيا، كما تم إخطار فريق التدخل السريع بالغربية وجار اتخاذ كافة الإجراءات الاجتماعية مع الطفلة.

وتؤكد لجنة الاستغاثات الطبية استمرار متابعتها الوضع الصحي للطفلة عن قرب وتقديم كافة الدعم الطبي والمعنوي لها حتى تماثلها للشفاء التام، كما تؤكد استمرارها فى رصد الاستغاثات الطبية للمواطنين على مدار الساعة في وسائل الإعلام المختلفة وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.