رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

ندوة تفاعلية افتراضية حول سرطان الثدي وجائحة كورونا

كتب: روان مسعد -

06:45 م | الأربعاء 22 يوليو 2020

سرطان الثدي

تعقد المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي، بالتعاون مع شركة نوفارتس للأدوية، ندوة تفاعلية افتراضية بعنوان "مرضى سرطان الثدي وجائحة الكورونا – استشر طبيبك في البيت" يوم الإثنين 27 يوليو الساعة 11 صباحا.

وسيشارك في الندوة نخبة من الأطباء المتخصصين ومنهم أ.د محمد شعلان أستاذ جراحة الأورام بالمعهد القومي للأورام ورئيس المؤسسة، أ.د عمرو عبد المنعم أستاذ التغذية العلاجية والتخدير والرعاية المركزة بكلية طب قصر العيني – جامعة القاهرة، أ.د عمرو شفيق أستاذ علاج الأورام كلية الطب – جامعة عين شمس.

وقال الدكتور محمد شعلان، رئيس المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي، إنه في حالة الأشخاص المصابين بالسرطان، تزداد خطورة الإصابة بأي أمراض لأنه ربما يكون مرض السرطان نفسه والعلاجات قد أضعفت بالفعل جهاز المناعة، وهنا الإصابة بـفيروس كورونا COVID-19 قد يؤدي إلى عواقب أكثر خطورة بالنسبة لهم.

وتقول غادة خلف الله مدير الاتصال بالمؤسسة، في بيان صادر عنها، إن جائحة الكورونا كان لها أثر سلبي على انتظام تلقي مرضى السرطان للكورس العلاجي الخاص بهم بل وامتناع بعض المريضات من عمل العمليات الجراحية، لاستصال السرطان خوفا من العدوى بفيروس كورونا المستجد.

وسوف يطرح الأطباء جميع المخاوف والعراقيل، التي يتعرض لها مرضى سرطان الثدي خلال تلك الجائحة كما سيقدموا حلول وأطروحات لكيفية استكمال العلاج ورفع المناعة ودور التغذية الصحية والحالة النفسية في استكمال العلاج والحماية من الإصابة بالفيروس.