رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"الرواية الكاملة".. فيلم وثائقي عن واقعة قتيل فيلا نانسي عجرم

كتب: يسرا محمود -

04:59 ص | الإثنين 20 يوليو 2020

نانسي عجرم وزوجها

"الرواية الكاملة".. اسم الفيلم الوثائقي الذي أعاد الجدل في واقعة مقتل الشاب السوري محمد الموسى في فيلا نانسي عجرم على يد زوجها الدكتور فادي الهاشم، متحدثان عن تفاصيل جديدة في الجريمة، وسط تفاعل واسع بين داعم للمطربة اللبنانية ومشكك فيما تقوله.

والدة القتيل السوري: القضية تعطلت بسبب فيروس كورونا

"دوافع قتل نانسي وزوجها لابني غير مقنعة، والقضاء بيننا".. بتلك الكلمات علقت فاطمة الموسى، والدة "قتيل فيلا نانسي عجرم" على تبريرات الفنانة وزوجها بإطلاق عشرات الرصاصات على نجلها، موضحة أن ابنها لم يحمل سلاحا حقيقيا خلال تواجده داخل منزل المطربة، كما أنه توجد عدة طرق لدفاع الطبيب عن نفسه غير توجيه عدة طلقات نارية بالمسدس نحو القتيل، على حد وصفها.

وعن تطورات القضية، تؤكد والدة القتيل أنها تعطلت خلال الأشهر الماضية، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، إلا أنها عادت إلى التداول مجددا في المحاكم في ظل إجراءات الفتح التدريجي في لبنان، وعقدت جلسة في مطلع الشهر الجاري، مع إصدار قرار بتدشين جلسة جديدة قريبا.

وترفض "فاطمة" إعلان الفنانة اللبنانية رغبتها في مساندة أطفال القتيل، لتعاطفها معهم، قائلة: "لا أريد تعاطفها.. ودم ابني مش للبيع.. لا يجوز أن يقتلوه ثم يتعاطفوا مع أبنائه الذين ذاقوه اليُتم برحيله، وحقه راجع"، مشددة على أنها تثق في ظهور الحقيقة كاملة بالطرق القانونية الشرعية.

في سياق متصل، يوضح خال القتيل السوري، أن زوجة "الموسى" ممنوعة من مغادرة الأراضي اللبنانية والعودة إلى موطنها، بينما تمكنت أسرة نانسي عجرم من السفر للاستمتاع بالأجازة الصيفية، على حد قوله خلال حديثه لـ"الوطن".

نانسي عجرم تروي تفاصيل جديدة في واقعة "قتيل فيلاتها"

وكشفت الفنانة نانسي عجرم، تفاصيل جديدة في واقعة اقتحام الشاب محمد الموسى فيلتها، وتصدي زوجها فادي الهاشم له بإطلاق عدد من الأعيرة النارية عليه، في الفيلم الوثائقي "الرواية الكاملة".

 

تحدثت "نانسي"، عن سبب إصابتها في قدمها، قائلة: "شعرت أن ساقي تؤلمني ولم ألتفت إليها، ثم أخبرتني والدتي أنها ترى دماء على ساقي، وتبيّن أن هناك حرقًا من شظية".

وأضافت أنها تعرضت لانهيار عصبي، وذهبت لتفقد زوجها وبناتها بمجرد انتهاء إطلاق النار بين زوجها ومقتحم منزلها.