رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

رولا سعد تتضامن مع جورج فلويد بصورة مع طفل: العنصرية مرض

كتب: غادة شعبان -

07:35 ص | الجمعة 05 يونيو 2020

رولا سعد

أبدت الفنانة رولا سعد، غضبها على ما حدث في الولايات المتحدة من عنصرية بعد مقتل أحد المواطنين من ذوي البشرة السمراء، والذي يدعى "جورج فلويد"، على يد أحد رجال الشرطة الأمريكية، عبر حسابها على موقع تبادل الصور والفيديوهات "انستجرام"، من خلال نشر صورة لها مع أحد الأطفال من ذوي البشرة القاتمة، وقلب من يدين إحداهما بيضاء والأخرى سوداء.

وأعلنت رولا سعد، تضامنها  مع حملة "لا للعنصرية"، عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، وأرفقت تعليقًا قالت فيه، "جميعنا ضد العنصرية بكافة أنواعها، لا يوجد أحد اختار اسمه أو الدولة التي ولد فيها، ولا الشعب الذي ينتمي إليه.. ولا لون البشرة التي هو عليها ولا بإرادتنا".

وتابعت "سعد"، "اخترنا الدين الذي نحن عليه.. ولكن يمكننا أن نختارَ أمراً واحداً.. إما أن نكونَ بشراً أنقياء، أو وحوشاً بشرية، فالعنصرية مرض يصيب العقل وليس البشرة".

كان جورج فلويد الأمريكي من أصول أفريقية صاحب الـ 46 عامًا، فقد حياته تحت ركبتي شرطي أبيض في مدينة منيابوليس للاشتباه بأنه كان يريد ترويج عملة ورقية مزورة بقيمة 20 دولاراً، سجلت كاميرات الهواتف الذكية الحادثة البشعة، وسُمع صوته على تسجيل فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي وهو يقول: "لم أعد قادراً على التنفس"، لتشتعل بعدها مدن أمريكية ضد العنصرية.