رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

الصدفة جمعتهما.. حقيقة إصابة مولودين في"العجوزة" بفيروس كورونا

كتب: آية المليجى -

07:32 ص | السبت 23 مايو 2020

حقيقة إصابة مولودين

قبل 3 أيام، غادر رضيعين مستشفى العجوزة، بعدما أتت نتيجة المسح الخاصة بهم سلبية، فجسدهما الصغير خال من فيروس كورونا المستجد، لتعلن وزارة الصحة عبر حسابها الرسمي، استمرار الأمل والقدرة على الخروج من محنة الوباء المييت.

"طفل وطفلة، اتولدا في نفس اليوم، وتعافا بنفس اليوم"، الجملة التي أعلن بها الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، شفاء الرضيعين، ليوضح الدكتور رامي عادل، مدير مستشفى العجوزة، بأن الرضيعين لسيدتين مصابتين بفيروس كورونا المستجد.

الصدفة وحدها جمعت بين حالة الرضيعين، فوالدتهما جاءت في اليوم ذاته، الذي أعلنت نتائج المسح الخاصة بهما، التي جات بالسلبية: "لما اتولدوا عملنا المسحات.. عشان أمهاتهم عندهم كورونا.. والنتيجة طلعت سلبية وخروجهم جه في نفس اليوم"، بحسب حديثه لـ"هن".

فمن الشائع عن فيروس كورونا المستجد، أنه لم ينتقل من الأم الحامل للجنين، وهو ما أكده "عادل"، إذ أوضح بأنه من النادر جدًا، أن يصيب الرضع بفيروس كورونا المستجد، وأنه حينما تضع الأم المصابة رضيعها، يتم فصلهما وإجراء المسحات للرضيع، للتأكد من إذ انتقل إليه فيروس كورونا المستجد.

ولمدة أسبوع، ظل الرضيعان مشتبه في إصابتهما في مستشفى العجوزة، حتى خرجت نتيجة المسح: "كان لازم نطمن عليهم.. والحمد لله النتيجة كانت سلبية في المرتين.. وخرجوا في نفس اليوم مع بعض".