رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

فتيات عن تعامل هبة مجدي مع زوجها في "فرصة تانية": يستاهل أكتر من كده

كتب: ندى نور -

04:18 م | السبت 09 مايو 2020

مسلسل فرصة تانية

استطاعت الفنانة هبة مجدي، أن تكسب تعاطف الجمهور في بداية مسلسل فرصة تانية، حيث تجسد شخصية "مريم" الزوجة المغلوبة على أمرها وتقبل كافة أنواع الإهانات من زوجها، ولكن مع تطور أحداث المسلسل، تحولت إلى شخصية أخرى لا تقبل بإهانة زوجها، وهددته بإجباره على التنازل عن كافة ممتلكاته لها بعد اكتشافها عمله بتجارة المخدرات.

فتيات: يستاهل أكتر من كده راجل مالوش أمان

أيدت بعض الفتيات موقف "مريم"، بعد تغير شخصيتها بشكل كبير، بعدما علمت بتجارة زوجها بالمخدرات، فبدأت استغلال "مدحت" (دياب) حتى يتنازل لها عن ممتلكاته.

"كان لازم يتعمل في أكتر من كده علشان تعذيبه المستمر ليها".. بهذه الجملة بدأت نورهان خالد، 25 عامًا، حديثها لـ "هُن"، واصفة موقف "مريم" بالشجاع وأنه يستحق أكثر من ذلك بسبب التعذيب الذي كان يمارسه عليها والضرب والإهانة باستمرار.

وأضافت ملك سعد، 30 عامًا، أنها تعرضت لموقف شبيهة من شخصية "مريم": "بعد سنة واحدة من الجواز بدأ جوزي يعتدي عليا بالضرب لاتفه سبب لحد ما بقت قوية مبقاش يقدر يقرب مني في رجالة كده لازم نبين ليهم إننا أقوياء، في رجالة مالهاش أمان".

التحليل النفسي لشخصية مريم في "فرصة تانية"

أكدت الدكتورة مروة سالم، استشاري الطب النفسي والعلاقات الأسرية، أن التحول المفاجئ الذي حدث بشخصية مريم في المسلسل يرجع إلى الضغوط المستمرة التي كان يمارسها عليها زوجها حتى وصلت إلى مرحلة "الانفجار" والرغبة في الانتقام.

وأضافت أثناء حديثها لـ "هُن"، أن وصول العلاقات الزوجية إلى مرحلة كسر الكرامة بعد أشكال مختلفة من التضحية تجعل الشخص يقوم بوقفة في حياته محاولا التعامل بعنف مع أشكال الاهانات المختلفة التي تعرض لها.

وحتى لا تصل الفتيات إلى هذه المرحلة من الرغبة في الانتقام، لابد من إعادة التفكير في شكل العلاقة ومحاولة تحسين الأمور بين الطرفين وأن لم يحدث ذلك يكون الانفصال الحل الآمان بين الزوجين منعا لتدهور العلاقة وخاصة مع وجود الأبناء.

مسلسل فرصة تانية

"فرصة تانية" بطولة ياسمين صبري، أحمد مجدي، آيتن عامر، هبة مجدي، دياب، إدوارد، محمود البزاوي، هبة عبدالغني، سارة الشامي، محمد أبو داود، أحمد الشامي، نهال عنبر، عمر الشناوي، محمد جمعة، وتميم عبده، معالجة دراما محمد سيد بشير، وتأليف مصطفى جمال هاشم، وإخراج مرقس عادل، وإنتاج شركة سينرجي.