رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

هيفاء وهبي ومحمد وزيري.. شائعات الارتباط تنتهي بقضية نصب

كتب: روان مسعد -

02:05 م | الأربعاء 06 مايو 2020

هيفاء وهبي ومحمد وزيري

على مدار عامين هما عمر علاقتهما، لم تتوقف الشائعات لحظة عن الثنائي هيفاء وهبي ومحمد وزيري، تارة بسبب الارتباط، وتارة أخرى بسبب ترك الأخير لإدارة أعمالها، لم يخجل وزيري من الإفصاح عن حبه لها حتى انتهت قصة غرامهما بشكل غريب مؤخرا، بإعلان المطربة اللبنانية إقامة دعوى قضائية تتهمه بالنصب.

وخلال عامين مرت التجربة بين هيفاء ووزيري بمراحل مختلفة، نستعرضها في السطور التالية..

شائعات الارتباط 

البداية كانت في عام 2017، خلال تصوير هيفاء وهبي مسلسل "الحرباية"، حيث نشر صورة تجمعهما من الكواليس، وكتب في تعليقه عليها، "خدت نضارتي أخدت نضارتها"، وهي الصورة التي تفاعل رواد موقع التواصل الاجتماعي، "يا محمد أنت أخدت قلبها مش نضارتها بس"، و"أحلى نضارتين دول ولا إيه، بحبكو، فرحوني وإتجوزو بقى أحسن، والله لجيب المأذون وجايه"، و"هتتجوزا إمتى بقى".

مفاجأة عيد الميلاد

في بداية علاقتهما، كانت هيفاء وهبي تخفي ملامح الوزيري في الصور التي تجمعهما، ولكن كانت هناك علامات تدل على وجوده مثل خاتمه الذي ارتدته هي الأخرى.

وزيري دائما ما كان يلمح إلى وجود علاقة بينهما، حيث كتب في إحدى المرات على حسابه بموقع تويتر "مع الحب" في إشارة إلى هيفاء، وفي أول احتفال بعيد ميلاد في ظل علاقتهما لم يظهر بشكل صريح في الصور، ولكن رواد "السوشيال ميديا"، ألمحوا إلى وجوده معها بسبب الخاتم المشترك.

وبعد ذلك بوقت قصير نفت الفنانة هيفاء وهبي ارتباطها بعد كثرة الشائعات حول علاقتها بمحمد وزيري مدير أعمالها آنذاك وكتبت، "الزواج خبر سعيد.. واحترامي لجمهوري لا يسمح أن اخبئ هكذا حدث! ولكن و من الآن وحتى يحصل ذلك أعلن أني لم أتزوج بمعنى أني لست متزوجة يعني ما تجوزت يعني منٌي مجوزة انفهمت ولا بعد؟ أطلب من مروٌجي هذا الخبر أن يتوقفوا عن ذلك واحترموا لمرة واحدة خصوصية الآخرين".

عادت علاقة هيفاء بوزيري من جديد إإلى الأضواء، حيث احتفل بها في مفاجأة خاصة، حينما أعد لها حفلة عيد ميلاد أثناء تجهيزها للصعود على المسرح بأحد الفنادق في مارس الماضي.

وكتبت هيفاء وهبي تغريدة تشكر وزيري فيها، قائلة، "شكرا محمد وزيري لأنك عطول بتخليني مبسوطة حتى بأصعب الأوقات، شكرا للي بيحبوني وشكرا لكل الأمنيات الحلوة اللي ما وقفت، وشكرا لكم الحب الهائل اللي عمشوفو من الفانز.. أنا بحبكن كتير الله ما يحرمني منكم".

وزيري يستقيل من إدارة أعمال هيفاء 

تصريحات مثيرة للجدل قالها محمد وزيري عن باند مشروع ليلي والمثلية الجنسية، فتعرض لهجوم ضاري على إثره، وهو ما جعله يستقيل من إدارة أعمال هيفاء وهبي، وعلى الرغم من ذلك أكد على علاقتهما التي ستستمر، "هيفا حبيبتي أنتي عارفة كويس إني دايمًا عايزلك أحسن حاجة، وميهمنيش غير مصلحتك، وطول الفترة اللي إحنا فيها مع بعض كنت بساعدك بقلب وإخلاص، عارفة كمان إن عمري ما كنت مدير أعمال حد وبعمل كده معاكي عشان أنتِ أغلى حد عندي، ومن غير أجر أو مقابل بس يكفيني أشوفك مبسوطة وعشان اللي شوفته منك ومعاكي وقلبك النضيف، واللي بيننا يخليني أجيبلك الدنيا تحت رجليكي". 

وأضاف: "على أد ما أنا بحبك أكيد بحب أشوفك ناجحة ومرضاش بسببي جمهورك يهاجمك، وأنا مش هقدر أغير موقفي ولا أي رأي أنا مؤمن بيه، وأنا كمان مش هقدر على اللي بيتقالي، وتقييمي على حاجة مش شغلتي أساسًا، وأهلي اللي اتبهدلوا وكرامتي وإهاناتي اللي بشوفها، أنا بقولك رسميًا أنا مبقاش ليا أي علاقة بشغلك، بس بقولك وبقولها لكل الناس إنك هتفضلي مسؤولة مني وهخاف عليكي".

وساندت هيفاء "وزيري" في قراره مدافعة عنه في وجه الهجوم الذي تعرض له، "وزيري، أنا آسفة لو فيه تطاول صار من البعض بحقك بسببي، وآسفة لو حدا من الفانز، انجرح من رأي وزيري أو من رد فعله، بليز اللي بحبني يركز معي".

فبراير.. فلانتين بلا هيفاء 

آخر ما جمع هيفاء وهبي ومحمد وزيري هو ما يفيد بأن علاقتهما انتهت بالفعل، وكان هذا في بداية العام الجاري، وتحديد يوم الاحتفال بالفلانتين، حيث نشر الوزيري صورة تجمعه بهيفاء وهبي تشير إلى انتهاء علاقتهما، حيث كتب، "أيام ما كان في ڤالنتين كله كدب في كدب في كدب كمان مرة، (هيعيش يفتكرني) مفيش حد بيحب حد، كله كلام فاضي"، وهو ما أكد انتهاء علاقة الثنائي.

أبريل.. قضية نصب   

عقب شهرين من التلميح إلى انتهاء علاقة هيفاء وهبي ومدير أعمالها، حررت هيفاء محضرا عن طريق محاميها بمصر المستشار القانوني ياسر قنطوش، يحمل رقم 17766 لسنة 2020 جنح قسم أول مدينة نصر، ضد مدير أعمالها السابق محمد حمزة عبد الرحمن محمد الشهير بمحمد وزيري.

واتهم المستشار القانوني ياسر قنطوش مدير أعمالها السابق، بحصوله على 63 مليون جنيه دون وجه حق من ممتلكاتها بعدما حررت له توكيل عام، يتيح له التعامل في المبالغ المستحقة لها من المنتجين والقنوات الفضائية وبعض منظمي الحفلات.