رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

صور.. كان درعا ضد الرصاص.. ثدي صناعي ينقذ سيدة من موت محقق

كتب: روان مسعد -

04:59 م | الخميس 23 أبريل 2020

الرصاصة داخل الثدي الصناعي

لم تدرك السيدة صاحبة الـ 30 عاما، إنها كانت على موعد مع الموت المحقق قبل إجرائها عملية تجميل في صدرها، بوضع ثدي صناعي ليبدو أكبر وأكثر أنوثة، فكان هو منقذها.

كانت السيدة تمشي في أحد الطرق بكندا، بعد إجرائها عملية تركيب ثدي صناعي، عندما تعرضت لإطلاق نار عشوائي، اخترق جسدها ولكنه لم ينهي حياتها، حيث جاءت الرصاصة في الثدي الأيسر قبل القلب مباشرة.

ولم تدرك تلك الفتاة أنها تعرضت لإطلاق نار إلا عندما شعرت بحرارة شديدة في جسدها وألم في صدرها.

نقلت السيدة على الفور إلى عيادة ماكلين في ميسيسوغا أونتاريو، حيث أُزيل الثدي الصناعي، وقال الأطباء إن الثدي الصناعي الذي وضعته كان بمثابة حائط الصد الذي منع الرصاص من اختراق جسدها، بحسب "فوكس نيوز".

وقال الأطباء خلال عملية الإزالة، إنهم وجدوا مسار الرصاصة قبل أن تخترق الثدي الصناعي دون أن تؤثر بأي شكل من الأشكال عليها.

ووصفها الأطباء بأنها محظوظة فقد نجت من إطلاق الرصاص بكسر في ضلع فقط، وبإخراج الرصاصة من جسد السيدة، سلمت على الفور إلى جهات التحقيق.