رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

تمنت الموت في حضنه ومرافقته في الجنة.. كيف تحدثت أنغام عن أحمد إبراهيم؟

كتب: آية أشرف -

12:43 م | الإثنين 09 مارس 2020

أنغام وأحمد إبراهيم

كلمات بسيطة وصورة للأسرة وجهها الموزع الموسيقي أحمد إبراهيم، زوج أنغام، لزوجته الأولى ياسمين عيسى، مساء أمس، خلال الاحتفالات بيوم المرأة العالمي، باتت شعلة أصابت علاقة أنغام بزوجها، حتى تداول البعض إنهما انفصلا، خاصة أن الثنائي قررا حذف بعضهما البعض من على موقع التواصل "إنستجرام". 

الأمر الذي نفاه "إبراهيم" على الفور، موضحًا إن أنغام ما زالت زوجته لكن أولاده في الخيار الأول والأخير، ولم تمر ساعات طيلة إلا وعاد "أحمد" برسالة أخرى لـ أنغام يشير من خلالها لاحتمالية البُعد بينهما، قائلًا: "لو قدرنا البعد فمش هيغير من مشاعري حاجة بالعكس هتزيد واحترامي لها محفوظ، أكتر من 17 عام مميز في عملي محدش عرفني إلا بعد زواجي منها لأنها نجمة عظيمة لن تتكرر وجمهورها سندني كتير.. أتمنى ربنا يزيدها جمال ونجاح ويكتبلها الصالح اللي أوله البعد عني للأسف لكنه مش هيغير من مشاعري وهعيش على ذكرياتنا الحلوة". 

وكانت زيجة أنغام بالموزع الموسيقي شهدت الكثير من مواقف ومشاهد الدعم بين الثنائي، فلم يتركها "إبراهيم" في أغلب حفلاتها ومناسباتها، حتى باتت عدسات الكاميرات تسلط الضوء عليهما دومًا، ولم تترك "أنغام" هي الأخرى مناسبة أو لقاء إلا وأشارت لـ"إبراهيم"، واصفة إياه بالدعم والسند. 

ويرصد "هن" أبرز تصريحات أنغام عن أحمد إبراهيم

نفسي أموت في حضنه.. وأكون زوجته في الجنة

في حوار سابق لها، يعود لـ يونيو الماضي، قالت أنغام، إنها لم تشعر بالأمان في حياتها إلا مع أحمد إبراهيم، مضيفةً خلال حوارها مع الإعلامي نيشان، مقدم برنامج "توأم روحي": "نفسي أموت في حضنه وهو يدفني، وطلبت من ربنا أكون زوجته في الجنة". 

دايمًا في كتفي وسندي

عقب رد "إبراهيم" لزوجته الأولى غيابي، خرجت أنغام بنشرها صورة تجمعها به، تشير إلى أن الأمر لم يؤثر على علاقتهما، نشرت وعلقت الفنانة على الصورة، قائلة: "مع إني مابحبش السيلفي حبيت الصورة عشان إيده على كتفي زي ما هو دائماً إيده على كتفي وساندني".

زوجي ودعمي

وجهت "أنغام" رسالة أخرى لزوجها أمام الجمهور، أثناء حضورها حفل توزيع جوائز "الميما ميوزك أورد" لعام 2019. 

قائلة: "زوجي وحبيبي.. ميرسي على وقفتك ووجودك ودعمك ليا وإنك معايا النهارده".