رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

في أقل من شهر.. نجل نادية لطفي يفقد الأم والزوجة

كتب: آية المليجى -

02:44 م | الثلاثاء 04 فبراير 2020

وفاة الفنانة نادية لطفي

بالتزامن مع بداية العام الجديد، كان الحزن قد عرف طريقه إلى قلب أحمد بشارة، نجل الفنانة الراحلة نادية لطفي، فمع الأيام الأولى لشهر يناير الماضي، خطف الموت زوجته، واليوم، عادت الأحزان إليه من جديد بوفاة والدته الفنانة القديرة نادية لطفي.

 

وفاة الزوجة

في 6 يناير الماضي، أعلنت الفنانة الراحلة نادية لطفي، عبر حسابها الشخصي على فيس بوك، عن وفاة دينا أباظة، زوجة نجلها أحمد بشارة.

ونعت "نادية" زوجة ابنها قائلة: "انتقلت إلي رحمة الله تعالى، السيدة دينا أباظة، حرم أحمد البشاري".

وداخل مسجد الشرطة في الشيخ زايد، وقف أحمد بشارة، لتلقي واجب العزاء في وفاة زوجته، وسط غياب عدد كبير من المشاهير والفنانين.

وفاة الأم

واليوم، وعقب مرور أقل من شهر على وفاة الزوجة، تجددت الأحزان في قلب الابن الذي فقد والدته الفنانة القديرة نادية لطفي، عن عمر ناهز 83 عامًا، بعد صراع مع المرض.

 

وكانت الحالة الصحية للفنانة القديرة نادية لطفي، شهدت تدهورا خلال الأيام الماضية، عقب إدخالها غرفة العناية المركزة بأحد المستشفيات بالمعادي، للمرة الثانية خلال أسبوع واحد، حيث شعرت بحالة إعياء شديدة إثر نزلة شعبية حادة، استدعت وضعها على جهاز التنفس الصناعي، ليقرر الأطباء المعالجون منع الزيارة عنها وحجزها بغرفة العناية المركزة، وذلك لحين استقرار حالتها الصحية.