رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"نوران" في دعوى خلع: جوزي حبسني عشان يمضيني على إيصالات أمانة

كتب: يسرا البسيونى -

03:39 م | الخميس 19 ديسمبر 2019

نوران في دعوى خلع:

أقامت "نوران.إ" دعوى خلع أمام محكمة الأسرة بالزنانيري تطالب فيها بالانفصال عن زوجها لاستحالة العشرة بينهم، خاصة بعد أن أقدم زوجها على حبسها بالمنزل وتقيدها من أجل إجبارها على توقيع إيصالات أمانة بمبلغ 500 ألف جنيه، وحملت الدعوى رقم 3111 لسنة 2019، وما زالت تنظر الآن للفصل فيها.

تقول الزوجة في حديثها لـ"الوطن"، إنها تزوجت منذ عامين وزوجها يعاني من مشاكل تجعله غير قادر على الإنجاب، إلى أنها رفضت الانفصال عنه، وظلت بجانبه حتى يتم علاجه، ورفضت التخلي عنه في مثل تلك الظروف، وبعد فترة توفي والدها فطلب منها زوجها أن تحضر ميراثها أكثر من مرة، فأخبرته الزوجة بأنها تنازلت عنه لوالدتها، فجن جنون الزوج وقام بتقييدها لإجبارها على توقيع إيصالات أمانة بقيمة ميراثها في أبيها حتى يقاضيها بهم ويجبرها على استرداد ميراثها الذي تنازلت عنه لوالدتها.

تتابع صاحبة الـ30 حديثها بأنها فرت إلى منزل العائلة عندما تمكنت من الهرب من زوجها، وطلبت الانفصال عنه، ولكنه رفض وساومها على طلاقها مقابل مبلغ مالي وتنازلها عن مستحقتها: "جوزي كان كل همه الفلوس معملش حساب إني اتنازلت عن أمومتي عشانه ووقفت جنبه واستنيته يتعالج، رمى كل دا ورا ضهره، والفلوس عمته، كان عايزني أمضي على الشيكات عشان يشتكيني بيهم وأمي تضطر تدفعهم عشان متحبسش، وأمه كانت مشجعاه، وقالتلي أمال هو كان متجوزك ليه عشان جمال عيونك مثلا، روحي بصي لنفسك في المراية مفيش حد يرضى يبصلك مش يتجوزك، كفايه أنه مستحملك".

لذلك قررت الزوجة إقامة دعوى الخلع للانفصال عن زوجها بعد أن رفض جميع الحلول الودية، ورفض حضور جلسات الصلح التي عقدها المقربون من العائلتين للصلح بينهم.