رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

أسباب الطلاق تتصدر "توتير".. وخبير اجتماعي يضع روشتة لحياة زوجية سعيدة

كتب: روان مسعد -

04:08 م | السبت 14 ديسمبر 2019

الطلاق

أصبح انتشار الطلاق في المجتمع ظاهرة واضحة، وبسبب ذلك تصدر تريند "انتشر الطلاق في مجتمعنا بسبب"، وأصبح الأكثر تداولا على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، في وتحدث خلاله المغردون عن أسباب انتشار تلك الظاهرة.

وجاءت الإجابات على هذا السؤال متنوعة بين الساخرة، والتي تجيب عليه بشكل جاد، فقال أحد المغردون، "لا يوجد اتفاق"، وقالت أخرى، "صور الزواج الخاطئ، بعض الفتيات تنظر للزواج من زاوية واحدة وتتجاهل الزويا الأخرى الأهم"، فيما سخر أحد المغردون، "الحل يطلقون ويتزوجون مرة أخرى والحمد لله"، وقالت إحدى رواد "تويتر"، "عشان الستات بطلت تستحملكم".

فيما دخل مشاهير "السوشيال ميديا" أيضا على الهاشتاج لتوضيح أسباب انتشار تلك الظاهرة، فحدد إبراهيم درويش، عدة أسباب لذلك فقال:

1.الاستعجال وعدم تحري الطرفين.

2. ضعف الاحترام، فكلٌ يفرض شخصيته على الآخر.

3.عدم التوافق الزواجي (المعاشرة).

4. سرعة الغضب وقلة الصبر والتغافل.

5.الغفلة عن مراقبة الله.

6.عدم وجود استراتيجية مالية للأسرة.

وأضافت أخرى أسبابا للطلاق للسابقة تدعى عائشة بنت عوض، فقالت في تغريدتها:

"7. جهل الشريك بمعنى الحياة الزوجية.

8.عدم التكافؤ بين الزوجين.

9.المنازعات المستمرة.

10.عدم معرفة الطرفين لبعضما البعض بشكل جيد.

11. تدخل الأهل والأقارب في مشاكل الزوجين.

رأي علم الاجتماع 

فسر الدكتور طه أبو حسين، أستاذ علم الاجتماع، أسباب انتشار تلك الظاهرة، وقال إنه يجب معرفة في بداية الأمر أن الطلاق شرع مثل الزواج، وأضاف، "ربنا شرع الطلاق لأنه بيكون حل من الحلول الأخيرة للحصول على حياة جديدة أو الانفصال من الحياة القائمة"، وحدد الأسباب التي تدعو للطلاق في النقاط التالية. 

الأسباب التي تدعو للطلاق

حدد الدكتور طه أبو حسين أسباب ظاهرة الطلاق، وقال في تصريحات لـ"هن"، إن الزوجة تطلب الطلاق لسببين، إما أن تكون معتدية أو معتدى عليها، "وده بيؤدي لإنها تكون غير مرتاحة، بالإضافة إلى سوء المعاملة أو استحالة العشرة، وكمان الزوج بيخضع لده، لأن الزوج بيكون في إيده عقدة الطلاق ومفيش واحدة بتطلق نفسها".

وأكمل، يحدث الطلاق أيضا للأسباب الآتية، وهي الأكثر انتشارا في المجتمع في الوقت الحالي. 

- لمن يريد أن يثبت الرجولة أو الذكورة الوهمية، بإطلاق أوامر في غير محلها.

- بعض أنماط من الحرية التي تريدها الزوجة، (زي الخروج والسهر والشيشة) وهو ما يؤدي لعدم طاعة الزوج.

- إذا امتنع الرجل عن الطلبات المادية والبدنية وهو يستطيع.

- إذا أساء التعامل، واستخدم الضرب وهو مخالف للشرع.

- لمن يعتدي على أموال زوجته، مثل ميراث الزوجة الذي يلتهمه الزوج.

أسبابا مادية عاطفية

وقال أبو حسين، إن "الزواج ليس للاستمتاع البدني فقط، بل بالعكس ده بيكون وقت ضئيل جدا، لكن الزواج حالة لها قدسية خاصة ينتج عنه أولاد وبنات وأسرة وتربية نفسية وعلمية ومعيشية حتى يكونوا لبنة صالحة".

وأكمل أن هدف الأزواج أصبح نوع الثلاجة والبوتجاز، وأضاف، "وليلة العمر هتكون فين، كل الكلام ده يتعدى حدود المراد الأمثل في العلاقة الزوجية فبتنحرف من الهدف الأسمى لأمور قشرية لا معنى لها".

واختتم، "إحنا ممكن نجيب 10 تلاجات و10 غسالات ولكن اللي بيتزوجوا مش كدة، عايزين كل حاجة وفي بعض الأزواج عديمي الأخلاق، وده بيتلف العلاقة الزوجية دون أن يدري".