فتاوى المرأة

كتب: سعيد حجازي -

03:49 م | السبت 12 أكتوبر 2019

الشيخ جابر طايع

تبرأت وزارة الأوقاف من الشيخ عثمان خطاب أحد الدعاة بمحافظة الشرقية، والذي أثار الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي لحديثه في أمور عامة برؤى غير منضبطة خاصة عن الأسرة المصرية.

وقال الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف والمتحدث الرسمي لـ"الوطن": المدعو عثمان خطاب ليس من خريجي الأزهر الشريف، ولم يلتحق بأي مركز من مراكز الثقافة الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف المصرية.

وأضاف: لا يحمل تصريحا بالخطابة من وزارة الأوقاف لأنه غير مؤهل تأهيلا علميا أو شرعيا للتصريح له بممارسة أنشطة الدعوة، وجرى التنبيه مشددا على جميع مديري الإدارات الفرعية بأوقاف الشرقية بعدم السماح له بأداء خطبة الجمعة أو القاء الدروس بالمساجد.

وبسؤال حول وجوده في المساجد لإلقاء دروس، قال رئيس القطاع الديني: أغلب أحاديثه المذاعة على مواقع النت المختلفة جرى تسجيلها في سرادقات عزاء أو دور مناسبات غير تابعة لأوقاف الشرقية، فهو مقيم بقرية الغار بالزقازيق محافظة الشرقية وهو خريج معهد الخدمة الاجتماعية.

يذكر أن مقطع فيديو جرى تداوله منذ فترة لداعية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يفتي بمنع استعمال النساء لأجهزة التليفون المحمول الحديثة، التي تحتوي على تطبيقي "واتس آب" و"ماسنجر"، مطالبا باستبداله بهاتف من إصدار قديم، لا يحتوي على إنترنت.

"شيخ مجهول" يثير الجدل بفتوى تمنع استخدام النساء "الواتس"

وقال الشيخ الأزهري بانفعال: "امنع التليفونات الجديدة.. ممكن مراتي تبقى جنبي وتكلم راجل جنبي على الواتس، وأنا قاعد مش حاسس بحاجة"، مضيفا أنها يجب أن تحمل تليفونا لا يحتوي على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتابع: "أنا مش هطلع بالخطبة دي النهارده إلا بالحتة دي، عندك بنت، عند مراتك عند أختك اسمعها مني، امنع الواتس والماسنجر في خراب للبيوت"، مستشهدا بالآية رقم 6 من سورة التحريم: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ".

وأشار إلى أنه يوجه رسالته لـ"شباب الفيس بوك" على حد وصفه، مستطردا: "إزاي تروح تجيب لأختك تليفون هدية.. أنا لو عملت كده أبقى إنسان قليل الأدب"، واصفا استعمال النساء للتطبيقات الإلكترونية بالخطر الجثيم والسرطان "اللي بيودي البيوت في داهية". 

أخبار قد تعجبك