رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

طبيب نساء: عمليات ترقيع غشاء البكارة "منتشرة" وغش للرجال

كتب: منة الصياد -

10:06 م | الإثنين 02 سبتمبر 2019

عمليات ترقيع غشاء البكارة

حذر الدكتور عمرو خضير رئيس قسم النساء والتوليد بكلية طب جامعة قناة السويس، من عمليات ترقيع غشاء البكارة، التي تخضعن لها بعض النساء، موضحا أن تلك العمليات تُعد غير شرعية ومجرمة قانونيًا ودينيًا وأخلاقيًا، لأنها تقوم على غش وخداع الرجال.

وأشار خضير، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي سيد علي، في برنامج "حضرة المواطن" المعروض على فضائية "الحدث اليوم"، إلى أن "عمليات الترقيع" كانت تحدث على نطاق ضيق، إلى أن ساعدت مواقع التواصل الاجتماعي في نشر تفاصيل كبيرة عن إجراء تلك العمليات.

وأضاف خضير أن صعوبة العملية تتوقف على عدد مرات ممارسة الفتاة للعلاقة، فإذا تراوحت بين مرة أو مرتين فتكن العملية بسيطة، بينما في حال تكرار العلاقة لعدة مرات فالعملية تحتاج لمستشفى مجهز نسبيًا، وذلك لأن السيدة تحتاج لغشاء جديد تمامًا.

واستكمل رئيس قسم النساء والتوليد بكلية طب جامعة قناة السويس، موضحًا أن العملية لا تتسم بالخطورة الشديدة، بل تتوقف على مهنية الطبيب خلال إجرائها فقط.

وتابع رئيس قسم النساء والتوليد بكلية طب جامعة قناة السويس، أن تلك العملية يتم إجراؤها قبل الزفاف بأيام في بعض الأحيان، يمكن أن تتراوح بين أسبوعين أو 10 أيام، قائلا: "لو كان القطع بسيط ممكن الزوج ميكتشفهاش، لكن لو الفتاة مارست العلاقة لعدة مرات الزوج ممكن ياخد باله لو عنده الخبرة"، لكن أغلب الأزواج ليس لديهم الخبرة الكافية.