رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بطلة الجمهورية سبع مرات في التجديف: "حلمي أشارك في الأولمبياد"

كتب: مادونا سمير -

07:28 م | الثلاثاء 27 أغسطس 2019

صورة عرضية

في أحد أحياء المعادي وُلدت بطلة الجمهورية هبة الله محمد بين أسرة مكونة من أربعة أفراد تربت على حب الرياضة، ومارست الكثير من الألعاب منذ الصغر؛ ومنها السباحة وكرة اليد والطائرة وكرة السلة والتنس والتجديف وحتى وصلت إلى الإعدادية، وبدأ تركيزها ينصب على التجديف.

وكانت تجد في البداية مشكلة في تنسيق الوقت وبالأخص في فترة الثانوية العامة ورغم ذلك حصدت أعلى الدرجات والتحقت بكلية الإعلام جامعة القاهرة.  

ومن منزلها تنطلق هبة في الساعة السادسة فجرا لتذهب لنادي المقاولون العرب للتجديف بالدقي طوال الأسبوع ماعدا يوم الجمعة، ومع بداية الكلية بدأت في روتين يومي مليء بالحيوية والنشاط ليبدأ من الساعة الخامسة لتستعد للنزول الساعة السادسة وتذهب للتمرين.

وبعد ذلك تذهب إلى محاضراتها في غضون الساعة 9 لتظل في الكلية حتى الساعة 6 وثم تذهب إلى بيتها لكي تستكمل تكليفات كليتها ثم تنام لكي تبدأ يوما جديدا بنفس الروتين تسير عليه هبة منذ الإعدادية حتى الآن وهي بالفرقة الرابعة بقسم الإذاعة والتليفزيون وتقول عن ذلك "كل تعبي بيختفي لما أكسب البطولة".

عن التجديف

في حديثها لـ"هن" تقول: "التجديف عاد عليَّ بالنفع؛ حيث تعلمت الالتزام بالمواعيد وتحمل المسؤولية وعدم الاستسلام والعناد، والانضباط والاستيقاظ مبكرًا حتى الوصول لهدفي وأشارك في الأولمبياد".

وفازت هبة ببطولة الجمهورية سبع سنوات متتالية وكانت في السنة الواحدة تخوض سباقات منطقة ودوري وسباقات أهلية حتى تصل في النهاية إلى سباق الجمهورية .

وتقول: "التجديف كرياضة هي لعبة متميزة وممتعة جدا وكل التعب بيروح لما أحقق البطولة" .

وفي نهاية حديثها قالت "لما دخلت جامعة القاهرة انضممت لمنتخب جامعة القاهرة للتجديف وكان ليا الشرف وحصلت على المركز الأول خلال الثلاث سنوات التي مضت وإن شاء لله هنضم في سنة رابعة".