رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

ريهام سعيد تنشر فيديو لسيدات سمينات يشكرنها على دعمها: خفت عليهم

كتب: غادة شعبان -

02:40 م | الأحد 25 أغسطس 2019

ريهام سعيد

"ريهام سعيد قبل ما بتتكلم بتعالج المشكلة اللي بتتكلم عنها، انتوا بقى بتعملوا إيه غير إنكم بتتكلموا، ده جزء صغير من ناس فعلًا مش قادرين يعيشوا".. عبارة أرفقتها الإعلامية ريهام سعيد بمقطع فيديو من حلقة سابقة لها، تناول مشكلات بعض السيدات ومعاناتهن من السمنة، وذلك عبر حسابها على "إنستجرام".

وأرفقت ريهام تعليقًا على مقطع الفيديو مدافعةً عن نفسها، قائلةً: "هما اللي قالوا مش أنا، كنت خايفة عليهم زي ما خفت على نفسي قبل كده وعملت مجهود كبير أوي عشان أساعدهم".

وتضمن محتوى الفيديو حديث سيدات وهن يوجهن الشكر والامتنان لريهام خلال مساندتها لهن: "تعبانة من السمنة وعملت كتير ومفيش فايدة، عندي ضغط وكوليسترول، السمنة أثرت على حياتي كلها، مرض وحش وبيتعب الجسم، اللي عايز يكسب نفسه ميتخنش، بسمع كلام وتريقة من ناس كتير، ومبعرفش أخدم نفسي ولا والدتي".

وأضافت إحدى السيدات خلال مقطع الفيديو: "نفسنا نبقي زي صحابنا، نفسي ألبس وأخرج زي ما بشوف غيري، وأنا بشكر ريهام وبرنامج صبايا".

"السمنة مأثرة على مفاصلي ورجلى".. هكذا علقت إحدى السيدات في مقطع الفيديو، قائلةً: "عملت قسطرة وكانت استكشاف مفيش حاجة في القلب وده ناتج عن السمنة، وكمان مأثرة على صلاتي وكل حاجة في حياتي، مبقدرش أقوم".

ريهام سعيد.. الناس التخينة ميتة

وكانت الإعلامية ريهام سعيد تحدثت عن أصحاب السمنة وزيادة الوزن بشكل اعتبره البعض "غير لائق" خلال حلقة برنامجها "صبايا" المذاع عبر فضائية "الحياة"، قائلة: "الناس التخينة ميتة، عبء على أهلها وعلى الدولة، بيشوهوا المنظر".

شبكة قنوات الحياة توقف برنامج ريهام سعيد

وعقب الهجوم على الحلقة على مواقع التواصل، أعلنت إدارة شبكة قنوات الحياة، أنّ مجلس الإدارة اتخذ قرارا بوقف برنامج صبايا ومقدمة البرنامج الإعلامية ريهام سعيد، وذلك على خلفية ما أثير حول حلقة تم تقديمها مؤخرا.

ويستمر الإيقاف لحين انتهاء تحقيقات المجلس الأعلى للإعلام معها، على أن يتم إعلان موقف البرنامج وفقا لما ينتهي له الأمر.

وأكدت شبكة قنوات الحياة في بيان، أنّها تحترم كل مشاهديها، وتتعهد بدوام تقديم المحتوى المميز واللائق بجمهورها.

ومنعت ريهام من ممارسة أى نشاط إعلامي، وقرر مجلس نقابة الإعلاميين منعها عن ممارسة أي نشاط إعلامي لحين توفيق أوضاعها القانونية مع النقابة، على خلفية التحقيق في حلقة برنامج صبايا التي تقدمها على قناة الحياة، والتي تناولت خلالها موضوع السمنة وأثارت استياء سيدات مصر.

كما قررت النقابة عقب اجتماعها الطارئ، إبلاغ النيابة العامة ضد ريهام سعيد بشأن ممارسة نشاط إعلامي بالمخالفة لقواعد القيد في النقابة.

ريهام سعيد تعتزل الإعلام

وأعلنت ريهام سعيد اعتزالها العمل الإعلامي عبر فيديو بثته عبر قناتها الرسمية على "يوتيوب"، قائلة: "عمري ما هشتغل في العمل الإعلامي تاني، وعمري ما هشتغل ممثلة تاني، وعمري ما هرجع الشغلانة دي تاني، لأن اللي أخطر من السرطان ومن السمنة ومن كل حاجة هو الضغط وأنا مضغوطة، وجه الوقت اللي أنا أعيش فيه حياتي وأخلّي بالي من ولادي، وأتقرب من ربنا، وأقعد مع جوزي وأبقى زيكوا إنسانة طبيعية".

وأضافت: "قضيت 16 سنة من حياتي بخدم الناس بس، وطول الليل نايمة بفكر في مين عايز كيس دم، ومين عايز حقنة، ومعملتش فلوس ومعملتش أي حاجة، أنا دنيتي كانت خالصة لله وربنا عالم ده، وأقسم بالله العظيم إني عمري ما تربحت ولا أخدت مصلحة ولا أي حاجة من ورا أي حاجة في الشغل، وعشت بضمير جدا وبشرف جدا وبراس مرفوعة جدا".

واستطردت: "للناس اللي بتقول أنا غلطت كذا مرة، أنا مغلطتش ولا مرة، أنا دايما كان بيتعملّي كماين عشان ببقى ناجحة قوي ومسمعة قوي، زي واحدة راحت أجَّرِت لي واحدة، وخدوا هما الاتنين فلوس قد كده وابتزوني، واترميت في السجن 45 يوم ظلم، ولو أرجل راجل في الدنيا ما يستحمل نص ساعة، وأنا اتبهدلت واتظلمت وكفاية كده".

واختتمت حديثها في الفيديو: "عايزة أعيش حياتي وعايزة أبقى إنسانة طبيعية، وانتوا والله خدمتوني لله، ولكل واحد علق تعليق مش كويس، ولكل واحد ألف تأليفة مألفتهاش، إنت خدمتني ورضتني وفوقتني إني لازم أعيش لنفسي ولأولادي وكفاية كده بهدلة، والواحد لازم يعيش بكرامة، وإحساس الظلم وحش، كفاية تعبت وخلاص".