كافيه البنات

كتب: ندى نور -

07:56 ص | الأحد 18 أغسطس 2019

هنا جودة

كانت صورة محمد صلاح نجم منتخب مصر ونادي ليفربول الانجليزي، بعد تفوقه على مدافع "الريدز"، في لعبة "تنس الطاولة" بداية لشعور الطفلة هنا جودة، 11 عاما، لاعبة تنس الطاولة للناشين، بإمكانية تحقيق حلمها في مقابلته.

وتحلم "هنا" بمقابلة محمد صلاح، حيث تقول والدتها في حديثها لـ"هن": "هنا نفسها تقابل محمد صلاح زي كل الأطفال، وهو قدوة ليها في الالتزام والمهارة، ونفسها تبقى زيه".

لم تجد "هنا"، سبيلا لتحقيق حلمها سوى باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي، فعملت على كتابة منشور على فيس بوك، كتبت فيه: "تحدي الأبطال.. مش أي كورة هتقدر عليها مو صلاح، لو لعبت معايا ماتش يا ترى مين اللي هيكسب".

جاءت فكرة المنشور، كما ذكرت والدة الطفلة، بعد مشاهدة محمد صلاح في أثناء لعبه تنس الطاولة: "بنتي اتمنت إنها تكون هي اللي بتلعب معاه، ومنها جت فكرة البوست".

وتوجت الطفلة هنا جودة بذهبية بطولة تايلاند الدولية للناشئين، واختارها الاتحاد الدولي لتنس الطاولة لتمثيل مصر وأفريقيا في معسكر الأمل العالمي.

أخبار قد تعجبك