كافيه البنات

كتب: آية المليجى - نظيمه البحرواي -

01:22 م | الأحد 07 يوليو 2019

الشهيد المنسي

رحل الجسد وبقيت ذكراه خالدة في قلبها لم يغب عنها أو توقف لسانها عن الدعاء له والحديث عن سيرته الطيبة التي مازالت تستمع إليها، فاليوم هو الذكرى الثانية لاستشهاد العقيد أحمد المنسي، قائد كتيبة 103 صاعقة بشمال سيناء، الذي استشهد إثر الهجوم الإرهابي الذي وقع في شمال سيناء في 2017 بمعركة "البرث".

الدعاء بالترحم عليه هو أول ما بدأت به منار سليم، زوجة الشهيد العقيد أحمد المنسي، حديثها لـ"الوطن"، لترى بأن ذكراه لم تحتاج ليوم واحد، فهي مازالت تستمع لأحاديث من حولها عن سيرته، وترى آثره الخالد في الإنجازات التي تحققها مصر: "ذكرى أحمد بتجدد كل يوم.. مع كل حاجة حلوة بتحصل في البلد بتفكرني به".

انتقال الزوجة للعمل بهيئة قناة السويس للتأمين في مدينة الإسماعيلية، باعد بينها وبين زيارتها المستمرة لمقابر الشهيد، فاليوم لم تستطع على زياتها له، لكن دعائها لم يتوقف، فاليوم بالنسبة إليها هو فخر وكرامة، كما أنه يكتمل بعيد ميلاد ابنهما "علي" الذي يتم عامه الرابع.

فاليوم الذي استشهد فيه العقيد المنسي يوافق عيد ميلاد ابنهما "علي"، لترى بأن الحدثين لم يتعارضوا في شيء: "الحدثين ميختلفوش عن بعض.. انهاردة يوم فخر وكرامة وكمان عيد ميلاد علي"، لتؤكد بأن شقيق الشهيد سوف يحتفل بعيد ميلاد ابنهما، فهم الآن يقضون فترة الإجازة لدى أسرة العقيد المنسي.

رحل "المنسي" لكن روحه مازالت متجسده في أولاده الثالثة، وتحديدًا "حمزة" الابن الأكبر فهو "صورة طبق الأصل من صفاته" بحسب ما أكدت زوجة الشهيد: "كأني شايفة المنسي.. بيتصرف بنفس طريقته وحتى بيحب نفس الأكل بتاعه.. وهو دايمًا فخور بوالده ودايمًا بيقلده".

وتابعت: "أتمنى أن يصبح ابني قائدا مثل أبيه ويدافع عن بلده وعندما يكبر يجتاز اختبارات اللياقة للالتحاق بكلية الشرطة أو الحربية طالما كانت هذه رغبته". وأردفت: "كان الشهيد كتب قبل وفاته بيت شعر بخط يده قال فيه (وقوبيل أن أرحل أوصيكم بنفسي بوطن يستحق منا العناء).

وواستكملت: "كان شايف إن لازم نتعب من أجل البلد وأنها تستحق ذلك.. ومعني قوبيل أن أرحل أنه كان يشعر باقتراب رحيله وأوصى الشعب بأن يكمل المسيرة، وأن يكون هناك تلاحم بين الجيش والشعب دائما".

الدعم المستمر فهذا ما وجدته "منار" من الرئيس عبد الفتاح السيسي وقادة الشهيد "المنسي"، وأيضًا الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس، الذي أمر بتعيينها في هيئة القناة، في العام الماضي، حينما رأها أثناء التحضيرات الخاصة بافتتاح كوبري الشهيد المنسي في الإسماعيلية، وهو الأمر الذي جعلها تنتقل للعيش في مدينة الإسماعيلية: "دايمًا بيسأل عليا.. وبيقولي أولاد الشهيد كأنهم أحفادي".

وأشارت إلى حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي على تكريم الشهداء وأسرهم في مختلف المناسبات، قائلة: "الحمد لله إننا عيشنا إلى يوم مكناش نتخيل أنه يأتي.. وأصبح لدينا قائد يجمع بين القوة والشخصية العظيمة والشجاعة والإقدام والعظمة والتواضع والحنية وجبر الخواطر واهتمامه وقربه من الناس.. وهذا ما لمسناه بشكل قوي في الرئيس لأنه قريب من أهالي الشهداء وبيعتبرهم أسرته وأبنائه وطول السنة يتم دعوة أهالي الشهداء للمشاركة في جميع المناسبات والالتقاء بهم.. كأن الرئيس يقول أنتم معنا إحنا مش ناسينكم".

ووصفت الرئيس عبد الفتاح السيسي بأنه "قائد حقيقي وشجاع انتشل البلاد من براثن الإرهاب ويعمل على تنميتها داخليا في مختلف المجالات، كما جعل مصر قادرة على استعادة دورها الريادي على المستوى الإقليمي والدولي".

يذكر أن الشهيد أحمد المنسى من مواليد 1978 ومسقط رأسه مركز منيا القمح بمحافظة الشرقية، وتخرج من الكلية الحربية والتحق بالصاعقة في أواخر التسعينيات وتولى قيادة الكتيبة 103 صاعقة لمدة نحو عام قبل استشهادة وجميع زملائه في الهجوم الإرهابي الذي استهدف الكتيبة عام 2017.

أخبار قد تعجبك