أخبار تهمك
المجلس القومي للمرأة يشارك في حفل تأبين الدكتورة ماري اسعد

شارك المجلس القومي للمرأة أمس، في حفل تأبين الدكتورة الراحلة ماري أسعد التي عملت كأستاذة للأنثروبولوجي بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، حيث نظم أهالي وأقارب الراحلة الحفل بالجامعة الأمريكية تكريما لها ولمساهمتها ولجهودها الرائدة في العمل التطوعي للنهوض بالمجتمع المصري، و لجهودها في مجال مكافحة ختان الاناث منذ اربعينيات القرن الماضي في مصر.

وشهد الحفل  كلمات مؤثرة ورقيقة، القاها عدد من أفراد عائلة الدكتورة الراحلة، وأصدقائها وشركاءها في العمل التطوعي، عبروا من خلالها عن حبهم و تقديرهم واعتزازهم للدور الرائد الذي قامت به داخل المجتمع المصري، وعن حبها لوطنها وتكريس جهودها لخدمة الفقراء والمحرومين الذي يعد مصدر الهام كبير لهم، مؤكدين إنها كانت تتعامل مع الجميع على اختلافهم بحب واهتمام وكانت دائما منصته لهم و لمشاكلهم وهموهم وكانت خير معين لهم.

وثمن المجلس القومي للمرأة مشوار الرائدة ماري اسعد وإنجازاتها الحافلة في العمل العام وفي المجالات التنموية والإنسانية، خاصة اهتمام الراحلة البالغ بقضايا المرأة والفتيات، وعلى رأسهن الفقيرات والمحرومات وسعيها نحو تحسين حياتهن ومساعدتهن في مواجهة تحديات الحياة.

وأشاد المجلس بكافة الجهود المتميزة والفريدة الذي قامت بها الراحلة سواء دورها كأحد الرائدات في مجال مواجهة ختان الإناث أو عملها لسنوات عديدة في مساعدة أهالي وأسر جامعي القمامة القاطنين بقرية الزبالين من حيث توفير الخدمات الصحية لهم والتعليم لأبنائهم.

يذكر أن اللجنة الوطنية للقضاء على ختان الاناث برئاسة كل من المجلس القومي للمرأة والمجلس القومي للأمومة والطفولة كانا قد أعلنا عن تخصيص جائزة "ماري أسعد وعزيزة حسين للقضاء على ختان الإناث" والتي اقرتها اللجنة اعتبارا من 2020، وتهدف الجائزة لإحياء وتخليد إرث الرائدات والرواد الأوائل في مجال القضاء علي ختان الإناث، وتشجيع الإنجازات المتميزة للشخصيات العامة، والاحتفاء بجهود المؤسسات والمنظمات المجتمعية في القضاء علي ختان الإناث، و زياده الوعي بالقضية وتشجيع فاعلين جدد.

أخبار قد تعجبك