موضة وجمال
بالصور| ابنه رئيس ودوقة بريطانية وممثلات أثرن الجدل لارتداء أزياء شفافة بدون بطانة

أثارت نسرين، ابنة الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين، الجدل بسبب إطلالتها، بصحبة زوجها مغني الراب التونسي كادوريم، في صورة حديثة متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي.

واختارت نسرين، ارتداء أزياء "سي ثرو"، الممثلة في "جيب" شفافة، دون بطانة، مزينة بالورود، إضافة إلى جاكيت أسود جلد.

وهذه ليست المرة الأولى التي يثار فيها الجدل بسبب أزياء "شفافة" دون بطانة، يظهر ملامح الجسم، حيث رصد "هن"، أبرز الشخصيات التي تسببت في "لغط" بسبب الملابس "سي ثرو"، نعرضها خلال الفقرات التالية:-

تحدثت الصحف البريطانية والوكالات الصحفية عن إطلالة الدوقة ميجان ماركل، بـ"جيب" شفافة دون بطانة، أظهرت "ملابسها الداخلية"، في اليوم الأخير لأول جولة لها خارج المملكة المتحدة في أستراليا، بصحبة زوجها دوق ساسيكس وحفيد ملكة بريطانيا، الأمير هاري.

واعتبرته الصحف الأجنبية أنه مخالف لقواعد القصر الملكي البريطاني، واصفين إطلالة زوجة الأمير هاري بـ"جريئة".

تصدرت الفنانة رانيا يوسف مواقع البحث لأسابيع، عقب ارتدائها فستانا أسود شفاف دون بطانة، خلال الحفل الختام لمهرجان القاهرة السينمائي، في دورته الماضية.

وتعرضت لموجة من الغضب والانتقادت، أدت إلى إصدارها بيانًا، اعتذرت فيه عن الفستان المثير وقالت فيه: "احتراما لمشاعر كل أسرة مصرية أغضبها الفستان الذي ارتديته في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي أود أن أؤكد أنني لم أكن أقصد الظهور بشكل يثير حفيظة وغضب الكثيرين ممن اعتبروا الفستان غير لائق"، فضلا عن تأكيدها في تصريحات تليفزيونية أن السبب في ظهور مناطق حساسة في جسدها هو "رفع البطانة دون انتباهها".

وبعد أسابيع من الضجة المثارة حول "رانيا"، أطلت الممثلة الأمريكية أماندا بفستان مشابه للفنانة المصرية، خلال حفل جوائز "جولدن جلوب" برفقة زوجها جيسون بيتمان.

واختارت الفنانة سيينا ميلرلا يخفي ارتداء فستان "ثرو سي" من توقيع مصمم الأزياء اللبناني زهير مراد، أثناء العرض الأول في هوليوود، والذي وصفته الصحف الأنجليزية بـ"المثير".

وذكر موقع "أنترتينمينت"، أن "سيينا" أعلنت بيع "الفستان الجريء" الممثلة في مزاد "شيراتي باز" لصالح ضحايا الإعصار ساندي، وفقًا لموقع "أنتر تند منت".