رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

استشاري نفسي: العنف الأسري أحد أسباب "تنمر" الأطفال

كتب: انتصار الغيطانى -

02:00 م | الخميس 06 ديسمبر 2018

الدكتور محمد هانى استشارى الصحة النفسية

أكد الدكتور محمد هاني استشاري الصحة النفسية والعلاقات الأسرية، أن هناك عدة أسباب تجعل الطفل يقوم "بالتنمر" على أصدقائه في النادي أو المدرسة، وهذا غالبا ما يكون لديه مشاكل في الأسرة، أو يواجه العنف والقسوة من والديه، أو محاولة المقارنة المستمرة بين مستواه الدراسي ومستوى شقيقه في نفس الأسرة، أن كل هذه العوامل تجعل الطفل "متنمر"، ويقوم بإخراج هذا الكبت على أصدقاءه في المدرسة.

وأضاف "هاني" من خلال وجوده كضيف في برنامج "8 الصبح" على قناة dmc، أن هذا الطفل يتم التعامل معه عن طريق المدرسة، بأن يتم إدخاله في جلسات نفسية واجتماعية على الأقل مرة في الأسبوع، وذلك عن طريق علاج نفسي وسلوكي بشكل متدرج، وأن نتحدث معه عن طرق التقرب من الأصدقاء والزملاء، وأن يكون محبوبا من جانبهم.

وبعد ذلك نبدأ في إشراكه في المجموعات، ويمنع تماما أي محاولة لعزله اجتماعيا لأن هذا سيزيد من عنفه وسيصبح "سيكوباتي"، وأن يكون ناقم لنفسه ومؤذي للآخرين وضد المجتمع.

أما على مستوى الأسرة فيجب أن نعطي ثقة بالنفس للطفل الذي يتعرض "للتنمر"، بحيث يستطيع على مواجهة أصدقائه، وأساعده على تنشيطه عن طريق الرياضة أو الفنون، وإذا شعرت أنه منطوي يجب أن أدعمه اجتماعيا، عن طريق إشراكه في المناسبات والحياة الاجتماعية.

وأيضا يجب أن أتدخل لدى إدارة المدرسة لإبعاده عن الفصل الذي يتعرض فيه "للتنمر" من بعض الموجودين به.